الأحد 6 ديسمبر 2020...21 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

مرسي يواصل هذيانه في اقتحام السجون: «مازلت رئيس الجمهورية»

حوادث
الرئيس المعزول محمد مرسي

رمضان أحمد


بدأت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة، اليوم الأحد، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى، أولى جلسات إعادة إجراءات محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي، و26 آخرين من قيادات جماعة الإخوان في قضية "اقتحام السجون".اضافة اعلان


وأكد المعزول محمد مرسي، أنه يرفض محاكمته، وأن المحكمة غير مختصة بنظر المحاكمة ولائيًا، وفق قوله.

وأضاف مرسي قائلًا: "أنا ما زلت رئيس الجمهورية، وأرفض محاكمتى كليًا، والمحكمة غير مختصة بذلك مع احترامي لها".

كانت محكمة النقض قضت في شهر نوفمبر الماضى، بقبول الطعون المقدمة من المتهمين على الأحكام الصادرة ضدهم بالقضية، لتقضي بإعادة محاكمتهم بها من جديد.

وتعود وقائع القضية إلى عام 2011 إبان ثورة يناير، على خلفية اقتحام سجن وادي النطرون والاعتداء على المنشآت الأمنية.

وأسندت النيابة للمتهمين في القضية تهم "الاتفاق مع هيئة المكتب السياسي لحركة حماس، وقيادات التنظيم الدولي الإخواني، وحزب الله اللبناني على إحداث حالة من الفوضى لإسقاط الدولة المصرية ومؤسساتها، وتدريب عناصر مسلحة من قبل الحرس الثوري الإيراني لارتكاب أعمال عدائية وعسكرية داخل البلاد، وضرب واقتحام السجون المصرية".