الأحد 25 أكتوبر 2020...8 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

عاطل يذبح زوجته بسبب عجزه عن تلبية رغباتها في بولاق الدكرور

حوادث جثة
جثة

أحمد سلامة

ذبح عاطل زوجته أثناء التشاجر معها بمنطقة بولاق الدكرور بمحافظة الجيزة بسبب عجزه عن تلبية رغباتها فى توفير أموال للإنفاق عليها.


وتلقى المقدم محمد الجوهري رئيس مباحث بولاق الدكرور بلاغا من الاهالى يفيد بمقتل ربة منزل بمنطقة زنين بدائرة القسم، وعلى الفور انتقل رجال المباحث لمكان الواقعة.

وبالفحص تبين العثور علي جثة سيدة مصابة بجرح ذبحي بالرقبة تم نقلها الى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة.


وبإجراء التحريات تبين أن وراء ارتكاب الواقعة زوجها بسبب خلافات بينهما بسبب عجزه عن تلبية رغبتها فى توفير أموال للإنفاق عليها. 

وعقب تقنين الإجراءات تمكن رجال المباحث من ضبطه فى أحد الأكمنة المعدة له وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة بسبب عجزه عن تلبية رغبتها فى توفير أموال للإنفاق عليها.

وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق.

اضافة اعلان

 

 

ونصت المادة 233 من قانون العقوبات على: من قتل أحدا عمدا بجواهر يتسبب عنها الموت عاجلا أو آجلا يعد قاتلا بالسم أيا كانت كيفية استعمال تلك الجواهر ويعاقب بالإعدام.

كما نصت المادة 234 على: من قتل نفسا عمداً من غير سبق إصرار ولا ترصد يعاقب بالسجن المؤبد أو المشدد.

ومع ذلك يحكم على فاعل هذه الجناية بالإعدام إذا تقدمتها أو اقترنت بها أو تلتها جناية أخرى، وأما إذا كان القصد منها التأهب لفعل جنحة أو تسهيلها أو ارتكابها بالفعل أو مساعدة مرتكبيها أو شركائهم على الهرب أو التخلص من العقوبة فيحكم بالإعدام أو بالسجن المؤبد

وتكون العقوبة الإعدام إذا ارتكبت الجريمة تنفيذاً لغرض إرهابي.

وتحدثت المادة 235 عن المشاركين في القتل ، وذكرت أن المشاركين فى القتل الذي يستوجب الحكم على فاعله بالإعدام يعاقبون بالإعدام أو بالسجن المؤبد.

استطلاع رأى

هل تؤيد قرار الكاف تأجيل مباراة الزمالك والرجاء المغربي بسبب اصابات كورونا؟