الخميس 29 أكتوبر 2020...12 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

صفوت حجازي للنيابة: حاسبوا "اللي في التحرير" قبل ما تحاسبونا

حوادث
صفوت حجازى بعد القبض عليه

محمد ممتاز


نفى القيادى الإخوانى صفوت حجازى، ارتكابه أية أعمال تخريبية أو تحريضية ضد منشآت الدولة أو المسئولين الحكوميين، جاء ذلك خلال التحقيقات التي باشرتها معه النيابة العامة بشأن احتجاز وتعذيب وقتل مواطنين في اعتصام رابعة العدوية.
اضافة اعلان

وجدد حجازى تأكيده على أنه ليس عضوا في جماعة الإخوان ولم يمارس أي دور تنظيمى فيها، أو في أية جماعة أخرى أو حزب سياسي.

وقال: "أنا كنت موجودا في مظاهرات سلمية للتعبير عن رأيى ورفض ما حدث مع الرئيس المعزول محمد مرسي الذي جاء بانتخابات حرة نزيهة، وكانت الاعتصامات سلمية تماما ولم يكن بها أي سلاح، ولم نعتد على أي شخص، وفى نفس الوقت كانت هناك مظاهرات واعتصامات في ميدان التحرير مؤيدة لما حدث.. فلماذا نحاسب نحن فقط؟ والتظاهر حق يكفله الدستور والحقوق الإنسانية ولا يمثل جريمة.

استطلاع رأى

هل تتوقع استمرار اقبال الناخبين علي التصويت في المرحلة الثانية؟