الخميس 29 أكتوبر 2020...12 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

صفوت حجازى: أواجه ملاحقات سياسية ولم أحرض على القتل

حوادث
صفوت حجازى بعد القبض عليه

محمد ممتاز


نفى القيادى الإخوانى صفوت حجازى تورطه في التحريض أو المشاركة في تعذيب وقتل بعض المواطنين في اعتصامى رابعة العدوية والنهضة.

وكانت النيابة العامة وجهت لحجازى تهم قتل أحمد حسن قمر الدولة، فريد شوقى فؤاد، عمر مجدى كامل، أحمد فتوح أحمد، محمد فتحى مقبول، مستور محمد سيد، كريم عمار عبد الحليم، مع سبق الإصرار بأن حرض أتباعه على تعذيبهم وأمدهم بالأسلحة المستخدمة في ذلك.اضافة اعلان


وقال حجازى: " لا أعرف هؤلاء الأشخاص مطلقا وأنكر هذه الاتهامات تماما، ولا أعرف مرتكبى هذه الجريمة، وليس عندى أي مبرر لارتكاب هذا الفعل الإجرامى". 

وبرر صفوت حجازى محاولته الهرب إلى ليبيا عن طريق شخص يدعى "مفتاح" عبر الطرق الجبلية بمرسى مطروح قائلا: " أيقنت أن هناك ملاحقات قضائية لى وهذا هو الظاهر، أما حقيقة الأمر فإن هذه الملاحقات سياسية من النظام الحاكم، فقررت مغادرة البلاد حتى ألقت الشرطة العسكرية القبض على".

استطلاع رأى

هل تتوقع استمرار اقبال الناخبين علي التصويت في المرحلة الثانية؟