الإثنين 13 يوليه 2020...22 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

زوج وطليق ربة منزل أمام محكمة الأسرة: نقلت لنا الإيدز من علاقتها الحرام

حوادث e28bd679557bc314e2aac8b29f226cad
محكمة - صورة ارشيفية

علي الحكيم



وكأنها تحولت بفعل فاعل إلى شيطانة، نعم ولما لا، فالزوجة أربكت موظفي محكمة الأسرة ليقف الموظفون أمام هذه الحالة بالصدمة بعدما وجه لها زوجها وطليقها نفس التهمة.

"الست دى عندها الإيدز بسبب علاقاتها المحرمة، وحاليًا بتتنقل بين الأزواج عشان تنصب عليهم وتنقل الفيروس".. تلك الكلمات انطلقت كمدفع رشاش في وجه الموظف الذي يكتب وراء المدعين مشكلة الزوجين ليقف مصدومًا ويبدأ بالسؤال للوصول للحقيقة.

بدأت قصة الزوج الأول فى دعواه أمام محكمة الأسرة حينها، والذي تزوجها على لأنها عذراء، لكن مع أول جماع حدث بين الزوجين حدثت الطامة الكبرى، وبعد توسلات كثيرة منها ادعت خلالها الفتاة اللعوب بأنها تعرضت للااغتصاب وكل الكلام ده محض كذب: "مراتي طلع ليها سابقة آداب وأنا مكنتش أعرف".

وأضاف الزوج في شكواه أن زوجته جعلته منقطعًا عن كل العالم، أقاربه وأصدقائه، بسبب نقلها له المرض اللعين وهو "الإيدز": "سرقتني ورفعت ضدي قضية طلاق، ورفعت عليّ 12 محضرا، كنت معرضا في أي لحظة للحبس".

وواصل الزوج أمام موظف مكتب فض تسوية المنازعات حديثه قائلا: لم تكتفي الزوجة بل رفعت قضية تبديد عفش، وانتهت لصالحها، واتجوزت بعد كده ضحية جديدة، وبالإضافة لكل ذلك ذهبت لمنزله وتعدت عليه، بعدما سترها وفتح منزله لها، وسرقت كل ما يملك، وفقد أصدقاءه وأهله بسببها.

والتقط طرف الحديث الزوج الثاني قائلا: "اتعرفت على طليقها الأول عن طريق صدفة جمعتني به، وكنت وقتها بحاول أهرب منها ومش عارف، ومش قادر أطلقها بسبب المؤخر ووصولات الأمانة اللى أجبرتني أمضي عليها"، ليشير الزوج بدعوى النشوز التى أقامها أنه علم مؤخرًا بقصة مرضها وأنه أيضًا يحمل نفس المرض.


وأضاف الزوج الثاني، أنه كان يعمل فى إحدى دول الخليج لسنين طويلة وحينما عاد لكي يستقر ويتزوج القدر ساقه إليها تلك التي لا تملك ضميرا -على حد وصف الزوج: "نصبت عليّ وخدعتني زي ما خدعت جوزها الأول، وخلتني عبرة وسط الناس، بعد شهور من الجواز اتفاجأت بالمدام بتمد إيديها عليّ وطردتني من بيتي وسرقت عربيتي وفلوسي، ولم تراعي سني الكبيرة".

وتابع: "أحمل آثار إصابتها بالمقص فى ظهري، بعدما طعنتني حاولت أخليها تسيبني بعد ما صحتي ضاعت بسبب المرض اللعين لكن مفيش فايدة" .

وواصل الزوج أمام محكمة الأسرة قائلًا: "أنا لجأت للمحكمة علشان تنقذني من إنسانة بتلعب بالبيضة والحجر، وهى دلوقتي بتشهر بي وبتقول إني السبب فى المرض، رغم إن طليقها راجل محترم ومصاب منها بالمرض، بس هى دمرته ودمرتني وبتشوف حد تاني تنقله المرض".

واختتم الزوج قائلا: "مراتي لسه بتمارس العلاقات المشبوهة وما زلت على ذمتي ، بتجيب زباينها البيت وأنا مش موجود، البيت اللي دفعت تمنه سنين الغربة والشقاء".