الأربعاء 21 أكتوبر 2020...4 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

حكاية 3 جرائم قتل بسبب الشذوذ.. «تقرير»

حوادث
صورة أرشيفية

نيرة عبد العزيز


تعددت الأسباب والقتل واحد، شباب أصيبوا بـ"الشذوذ الجنسي"، أقاموا علاقات غير شرعية مع رجال آخرين بقصد المتعة وتقاضى أموال، إلا أن بعض هذه العلاقات انتهت بالقتل.اضافة اعلان


وخلال السطور التالية ترصد "فيتو" أبرز هذه الجرائم..

عجوز مصر الجديدة
أمرت نيابة شرق القاهرة الكلية بإشراف المستشار إبراهيم صالح، المحامى العام أمس الأربعاء، بحبس 3 شباب لمدة 4 أيام على ذمة التحقيق، لاتهامهم بقتل عجوز تربطهم به علاقة شذوذ في مصر الجديدة، كما أمرت بتشريح جثة المجنى عليه والتصريح بالدفن عقب الانتهاء من إعداد تقرير الصفة التشريحية، وسرعة إجراء تحريات المباحث حول الواقعة.

وكانت مباحث قسم شرطة مصر الجديدة تلقت بلاغًا بالعثور على جثة شخص داخل شقته بمصر الجديدة، وبالانتقال والفحص تبين أن المتوفى يدعى "سعيد.ح" 66 سنة - مهندس كهرباء، وتم العثور على جثته مسجاة بأرضية غرفة النوم، ومرتديا ملابسه كاملة، ومصاب بجرح طعنى بمنطقة الرقبة، وآخر أعلى الصدر من الجهة اليسرى.

وكشفت التحقيقات أن المجنى عليه كان مرتبطا بعلاقة شذوذ جنسى بأحد الأشخاص يدعى "مروان"، وأنه وراء ارتكاب الجريمة، وبتكثيف التحريات تبين أن المتهم اسمه الحقيقى "عبدالسلام.م" 26 سنة -عاطل، وقتل المجنى عليه بالاشتراك مع كل من "أحمد.س" وشهرته "سعدون" 21 سنة -عاطل، و"عمر.م" 19 سنة- طالب.

وعقب تقنين الإجراءات أمكن ضبطهم، وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة، وأقر الأول بأنه والثانى يرتبطان بعلاقة شاذة مع المجنى عليه مقابل مبالغ مالية، ونظرا لمروره بضائقة مالية وعلمه باحتفاظ المجنى عليه بمبالغ مالية بالشقة سكنه خطط لسرقته بالإكراه، ومن أجل ذلك استعان بالمتهم الثانى والثالث وأحضر "سكينا"، وتوجه بصحبتهما لمسكن المجنى عليه بقصد ممارسة الفجور، وأثناء ذلك شلوا حركته وقيدوه وحال مقاومته لهما تعدوا عليه بالسلاح الأبيض محدثين إصابته التي أدت إلى وفاته، واستولوا على متعلقاته الشخصية وهى عبارة عن هاتفين محمول، و2 لاب توب، وأى باد) وفروا هاربين.

وبمواجهة المتهمين الثانى والثالث أيدا ما جاء بأقوال الأول.


جريمة شبرا الخيمة
في يوليو الماضى، شهدت مدينة شبرا الخيمة، جريمة قتل بشعة، حيث أقدم شاب على قتل رجل في العقد الرابع من عمره، لطلب الأخير ممارسة الشذوذ الجنسي معه.

تلقى اللواء سعيد شلبي مدير أمن القليوبية، إخطارا من العميد محمد عبد الهادي رئيس فرع البحث الجنائي، يفيد العثور على جثة "روماني.س"، 45 عاما، داخل شقته بنطاق قسم أول شبرا الخيمة، وبها عدة طعنات نافذة.

بإجراء التحريات بمعرفة المقدم أحمد عصر رئيس المباحث، تبين أن المجني عليه اعتاد ممارسة الشذوذ الجنسي عن طريق اصطياده ضحاياه من على أحد المقاهي بجوار سكنه وعرض الأموال عليهم مقابل ممارسة العلاقة غير الشرعية، وعندما حاول استدراج شاب يدعى "عبد الله. م "، 18 عاما، داخل شقته بحجة التسلية والسهر وعرض عليه ممارسة الشذوذ، رفض بشدة، ونشبت مشاجرة بينهما قام على إثرها المتهم بطعن المجني عليه عدة طعنات نافذة فأردته قتيلا في الحال.

وتمكن النقيب محمد أبو سريع، والنقيب أحمد عادل، معاونا المباحث من ضبط المتهم، وبمواجهة اعترف بارتكاب الواقعة وأرشد عن السلاح المستخدم في الواقعة، تحرر محضر بالواقعة، وبالعرض على النيابة أمرت بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيق.


خفير المعادي
في يوليو الماضى بالمعادى ألقت الإدارة العامة لمباحث القاهرة القبض على خفير لاتهامه بقتل صديقه، بسبب رفضه إقامة علاقة جنسية معه، حيث سدد له طعنتين داخل شقة بمنطقة المعادى، وألقاه داخل برميل.

وكشفت التحقيقات الأولية أن مقاولا قام بتعيين خفير لحراسة الشقة لحين الانتهاء من أعمال التشطيب، وفى اليوم التالى عاد المقاول للشقة وفوجئ بانبعاث رائحة كريهة من داخلها وبسؤاله عن مصدرها انهار، واعترف أنه كان على علاقة جنسية مع رجل يبلغ من العمر 64 عاما، وفوجئ بحضوره للشقة وطلب منه ممارسة الرذيلة معه إلا أنه رفض، فتشاجرا وقام بطعنه بالسكين، فأرداه قتيلا.

تم القبض على المتهم وأمرت النيابة بحبسه.