الأربعاء 25 نوفمبر 2020...10 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

حبس مسجل خطر أدار وكراً للنصب على المواطنين راغبى السفر للعمل بالخارج 15 يوما

حوادث
صورة أرشيفية

فاطمة طارق

أمرت نيابة الأموال العامة بحبس مسجل خطر أدار وكرا للنصب على المواطنين راغبى السفر للعمل بالخارج ومنحهم مستندات سفر مزورة مقابل مبالغ مالية في الإسكندرية، وذلك 15 يوما على ذمة التحقيقات بالواقعة.

اضافة اعلان

 

وأكدت تحريات ومعلومات فرع الإدارة بغرب الدلتا قيام عاطل - مقيم بدائرة قسم شرطة الدخيلة بالإسكندرية - سبق اتهامه فى 3 قضايا، بممارسة نشاط إجرامي تخصص فى النصب على المواطنين بزعم قدرته على تسفيرهم للعمل بالدول العربية وإحضار عقود عمل وهمية لهم ممهورة بأختام مقلدة، وإيهامهم بتوفير فرص عمل لهم بتلك الدول.

 

وعقب تقنين الإجراءات والتنسيق وقطاع الأمن الوطنى والجهات الأمنية المعنية أمكن ضبطه وعثر بحوزته على 85 عقد عمل خالي البيانات تحمل خاتم شعار الجمهورية المقلد ،6 نماذج تصديق على تفويض منسوب صدورهم لوزارة خارجية إحدى الدول العربية مزورة ، 17 نموذج تأشيرات خالية البيانات منسوب صدورهم لإحدى الدول العربية مزورة .

 

وبمواجهته اعترف بنشاطه الإجرامي وصحة ما ورد من معلومات وما توصلت إليه التحريات وقيامه باصطناع تلك المستندات والأختام مستخدماً برامج عالية التقنية وطابعات ألوان من خلال تردده على أحد مقاهى الإنترنت وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وباشرت النيابة العامة التحقيقات.

 

وعلى جانب آخر، ضبطت مباحث الأموال العامة، صاحب شركة مقاولات عمومية بسوهاج لقيامه بالنصب والاحتيال على عدد من المواطنين والإستيلاء على أموالهم بزعم إستثمارها، بقيمة 2.6 مليون جنيه.

 

اقرأ أيضا: 

بعد خطاب هاني شاكر لشرطة السياحة.. تعرف على العقوبة المتوقعة لمطربي المهرجانات المخالفين

 

وكان فرع الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بجنوب الصعيد تلقى بلاغا من 7 مواطنين ، جميعهم مقيمون بدائرة مركز شرطة المنشأة بسوهاج ، بقيام أحد الأشخاص بتلقى مبالغ مالية منهم لتوظيفها واستثمارها لهم مقابل حصولهم على أرباح شهرية ، إلا أنه لم يف بما وعد به ورفض رد أصل المبالغ المالية المستولى عليها .

 

وأكدت التحريات صحة البلاغ ، وأسفرت عن قيام مالك شركة مقاولات عمومية - مقيم بدائرة مركز شرطة المنشأة ، بممارسة نشاط إجرامي واسع النطاق فى مجال الاحتيال على المواطنين والاستيلاء على أموالهم بزعم توظيفها واستثمارها لهم فى مجال تجارة الأراضى والاستثمار العقارى والحصول من الشاكين على مبالغ مالية بلغ إجماليها ( 2.625.000 اثنين مليون وستمائة وخمسة وعشرين ألف جنيه) لتوظيفها واستثمارها لهم فى مجال تجارة الأراضى والاستثمار العقارى مقابل حصولهم على أرباح شهرية ، إلا أنه لم يف بما وعد به ورفض رد أصل المبالغ المالية المستولى عليها.

 

وعقب تقنين الإجراءات أمكن ضبط المتهم، وبمواجهته إعترف بإرتكابه الواقعة وأسفر الفحص عن وجود ضحايا آخرين لم يتقدموا للإبلاغ أملاً فى إسترداد أموالهم، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة .