السبت 24 أكتوبر 2020...7 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

تجمهر ضحايا «القريني» في «إسكان الساحل» أمام محكمة مصر الجديدة

حوادث
رجل الاعمال سامى القرينى

نيرة عبد العزيز


تجمهر العشرات من ضحايا شركة "امارات هايتس" اليوم الإثنين بمقر محكمة مصر الجديدة، للتنديد بقرار المحكمة بإخلاء سبيل مالك الشركة رجل الأعمال الفلسطينى الجنسية سامى القرينى، والحاصل على الجنسية الكندية، المتهم بالنصب على المواطنين، بعد استيلائه على مليار و500 مليون جنيه مقابل حجز شقق لهم في مشروع إسكان بالساحل الشمالى. 
اضافة اعلان

كانت البداية بتلقى الإدارة العامة لمباحث الأموال بالقاهرة بلاغًا من مواطن إماراتى ومقيم بدبى، يفيد بقيام الفلسطينى سامى القرينى "56 سنة"- مهندس معمارى والمدير المسئول بإحدى الشركات، باستلام مبلغ ثلاثين مليون جنيه مصرى، نظير إنشاء مشروع سكنى بالساحل الشمالى.

وكشفت التحريات أن المتهم لم ينشئ المشروع بالكامل لتعثره في استكماله بسبب إنفاقه مبالغ مالية ببذخ، رغم استلامه مقدمات من المواطنين الراغبين في حجز وحدات مصيفية بالمشروع المشار إليه، والتي تقدر بنحو مليار ونصف المليار جنيه، مع تزوير توقيع المبلغ بصفته رئيس مجلس إدارة الشركة، حتى تمكن من الاستيلاء على المبلغ المالى المشار إليه.

وأكدت التحريات صرف المتهم مبالغ طائلة من الأموال التي استولى عليها من المواطنين على متطلباته الشخصية، وإقامته حفلات كبيرة دعائية لجذب المزيد من المواطنين، بالرغم من تعثر المشروع وتوقفه بهدف النصب والاحتيال على المواطنين واستيلائه على المبالغ المالية، وصدر قرار بضبط وإحضار المتهم وإحالته إلى النيابة التي أمرت بحبسه ثم أخلت المحكمة سبيله في 26 ديسمبر الماضي على ذمة التحقيق في القضية.

استطلاع رأى

هل تؤيد قرار الكاف تأجيل مباراة الزمالك والرجاء المغربي بسبب اصابات كورونا؟