الجمعة 10 يوليه 2020...19 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

النيابة تطلب الصحيفة الجنائية لقاتل مشجع كافيه مصر الجديدة

حوادث
محمود بيومي

نيرة عبد العزيز


طالبت نيابة مصر الجديدة برئاسة المستشار أحمد يوسف الأجهزة الأمنية بالصحيفة الجنائية للمتهم بقاتل الشاب "محمود بيومي"، عقب انتهاء مباراة مصر والكاميرون في نهائي أمم أفريقيا، الأحد الماضي.

وأمرت النيابة بإرسال الكاميرات التي تم التحفظ عليها إلى خبراء الفحص الفنى بالمعمل الجنائى لتفريغها.

واستمعت النيابة لأقوال والد المجنى عليه الأستاذ بجامعة المنصورة، الذي أكد أنه حال جلوس نجله بالكافيه بصحبة خطيبته و11 من أصدقائه، تعدى عليهم مدير المطعم وحاول احتجازهم بالقوة، إلا أن نجله دفع الفاتورة كاملة، ورغم ذلك تعدى عليه العاملون بالمطعم بسلاح أبيض ما أسفر عن مقتله.

وأكد مدير المطعم وعدد من شهود العيان أثناء مواجهتهم بالقاتل، أن الواقعة بدأت عند خروج 12 فردًا من بينهم 3 فتيات من المطعم، حيث رفضوا دفع 1200 جنيه، إجمالي فاتورة الحساب الخاصة بهم أثناء مشاهدة المباراة، بحجة أن هناك 3 أفراد حضروا قبل انتهاء المباراة بوقت قصير، ولم يكونوا موجودين منذ البداية.

وبالفعل، تدخل مدير المطعم وفض الاشتباك اللفظي بين العمال والزبائن، حيث وافق على تخفيض الفاتورة إلى 900 جنيه، ووقع عليها، وتم دفع الحساب، وأثناء نزولهم وتحديدًا بالدور الثاني، اشتبك بعضهم مع عمال الشيشة، وذلك على خلفية التهديد والوعيد بأن هذه المعاملة سيدفعون ثمنها، وأن أحدهم شقيق وكيل نيابة وسيغلق لهم المحل.

ومع تأزم الموقف والاشتباكات، تعرضت أدوات المحل للتحطيم، اشتبك بعدها عامل الشيشة (عمرو محمود فزاع) مع المجني عليه (محمود بيومي) وطعنه بسلاح أبيض أرداه قتيلًا، في الوقت الذي لم يكن موجودًا فيه مدير المحل، حيث صعد إلى مكتبه عقب فض الاشتباك بشأن فاتورة الحساب، وفقًا لرواية شهود العيان.

من ناحية أخرى، استمعت النيابة لأقوال خطيبة المجني عليه وأصدقائه الذين كانوا موجوديــن أثناء الواقعة، وتعرفوا على القاتل، والذي يدعى عمرو محمود فزاع، بأنه من طعن الشاب محمود بيومي.

استطلاع رأى

هل تتوقع التزام المحال والمقاهي بنسبة الـ25 % التى حددتها الحكومة؟