الثلاثاء 7 يوليه 2020...16 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

القاضي لـ«طفل الببرونة»: «اسمك إيه».. والرضيع: «بريء يا بيه»

حوادث
طفل الببرونة

رمضان أحمد


أكد محمود الشناوي، دفاع الطفل زياد القناوي "٣ سنوات" المتهم بمقاومة السلطات لمحكمة مستأنف مدينة نصر المنعقدة بالتجمع، أن موكله حضر الجلسة وفي يده عبوة عصير، وحينما مثل أمام المحكمة سأل القاضي: "أين المتهم؟"، فقال:"هذا هو المتهم"، فابتسم القاضي قائلا: "إيه اللي يثبت إن ده المتهم؟"، فرد المحامي: "شهادة ميلاده.. وبعدين مين اللي يثبت إن النيابة العامة هي اللي عملت القضية؟".

وأضاف محمود الشناوي، القاضي مزح مع زياد، فقال له "إنت اسمك إيه؟"، فرد الطفل: "أنا بريء يا بيه".

وأشار إلى أنه تم الطعن بالتزوير على البيانات الواردة بالطفل ليمنع مسئولية الطفل مما نسب إليه لعدم أهليته القانونية، ضد مدير إدارة المحاجر.

وتعود القضية إلى أواخر العام الماضي عندما تلقت مباحث قسم شرطة أول مدينة نصر بلاغًا من مدير إدارة الأمن بمشروع المحاجر بالقاهرة يتهم فيها زياد قناوي بقيادة سيارة محملة بالرمال، بسرقة مواد محجرية، والقيادة بصورة جنونية، وتعريض القوة المرافقة له للخطر.

وبالاستعلام من إدارة مرور القاهرة تبين أن السيارة مسجلة باسم نجله البالغ من العمر 3 سنوات، وقام والد الطفل بكتابة ملكية السيارة باسمه، وأثناء عمله بها في أحد المحاجر، استوقفه أحد الأشخاص وطالبه بدفع المصروف الشرعي لحمل الرمال واتهمه بالسرقة ومقاومة السلطات.