الأربعاء 15 يوليه 2020...24 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

السجن 25 سنة لأمين شرطة عذب ابنة زوجته حتى الموت في القاهرة

حوادث
محكمة - أرشيفية

نيرة عبد العزيز

بعد 7 سنوات من نظر القضية في أروقة المحاكم، قضت محكمة جنايات شمال القاهرة المنعقدة بالعباسية بمعاقبة أمين شرطة بالسجن 25 سنة لاتهامه بتعذيب نجلة زوجته حتى الموت في القاهرة، كما قضت بالسجن المشدد 15 سنة لوالدة الطفلة.

تعود الواقعة إلى 5 يناير 2013 عندما قام رضا .ع ، 34 سنة، أمين شرطة بالإدارة العامة لمباحث القاهرة وزوجته هويدا .م، 32 سنة، ربة منزل بالاعتداء على نجلة الثانية صفا بالضرب المبرح والتعذيب حتى لفظت أنفاسها الأخيرة متأثرة بجراحها بدعوى تأديبها.

التفاصيل الكاملة وراء قتل أمين شرطة لابنة زوجته بسلاحه الميري بالعبور

وكانت محكمة أول درجة قضت بمعاقبة المتهمين بالسجن المشدد 15 عاما لكل منهما عن تهمة الضرب الذي أفضى إلى وفاة الطفلة والبراءة من تهمة هتك العرض، لتطعن النيابة العامة على البراءة في الاتهام الثاني أمام محكمة النقض التي اقتنعت بمذكرة النيابة بناءً على ما جاء به تقرير الطب الشرعي لتعيدها محكمة النقض أمام دائرة مغايرة لمحكمة جنايات شمال القاهرة المنعقدة بمجمع محاكم العباسية، لتقضي بمعاقبة أمين الشرطة بالسجن المشدد 10 سنوات عن تهمة هتك العرض ليصل مجموع الحكمين عليه بالسجن لمدة 25 سنة وبراءة والدة الطفلة لعدم معقولية تصور الواقعة كما صورتها النيابة واستمرارها في تنفيذ عقوبة الضرب المفضي إلى الموت.