السبت 8 أغسطس 2020...18 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

التصريح بدفن جثة عنصر إجرامي لقي مصرعه في القليوبية

حوادث
صورة أرشيفية

نيرة عبد العزيز


صرحت النيابة العامة بالقليوبية بدفن جثة أحد العناصر الإجرامية شديدة الخطورة بقي عقب تبادل لإطلاق النيران مع قوات الشرطة، عقب الانتهاء من إعداد تقرير الصفة التشريحية، وكلفت المباحث الجنائية بسرعة إجراء التحريات.
اضافة اعلان

أكدت التحريات والمعلومات إختباء عنصر إجرامى شديد الخطورة، 38 سنة، مسجل شقى خطر، سبق اتهامه في 5 قضايا "مخدرات، سرقة"، ومطلوب التنفيذ عليه في حكم قضائى صادر ضده بالحبس لمدة خمس سنوات في قضية مقاومة سلطات، وهو أحد المتهمين المشاركين في واقعة إطلاق أعيرة نارية، في أغسطس الماضى تجاه القوات بدائرة مركز أشمون بالمنوفية والتي نتج عنها إصابة أحد ضباط وحدة مباحث مركز شرطة أشمون، ووفاة أحد المتهمين، مقيم بدائرة المركز.

مقتل عنصر إجرامي في تبادل إطلاق النار مع الشرطة بالقليوبية

عقب تقنين الإجراءات واتخاذ التدابير الأمنية اللازمة تم إستهداف المتهم بمأمورية برئاسة اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية، الأمن العام بالتنسيق مع قطاع الأمن المركزى ومديرية أمن القليوبية، وبمجرد مشاهدته للقوات بادر بإطلاق وابل من الأعيرة النارية تجاهها، مما دعا القوات لمبادلته بالمثل مما أسفر عن مصرعه.

وضُبط بجوار جثته (بندقية آلية وبخزينتها طلقتان من ذات العيار، قطعة من مخدر الحشيش، مبلغ مالى).

تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.