الجمعة 10 يوليه 2020...19 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

التحقيق مع مسجل أحرق سائقا حيا بسبب علاقة آثمة بزوجته في بولاق

حوادث
صورة ارشيفية

شيماء المحلاوى


تحقق نيابة بولاق الدكرور مع مسجل خطر أشعل النار في سائق توك توك حيا، بعدما اكتشف ارتباط زوجته بعلاقة آثمة به، وطلبت النيابة تحريات الأجهزة الأمنية حول الواقعة، والتصريح بدفن المجنى عليه.

كشفت مناظرة النيابة للجثة أنها متفحمة مكبلة من اليدين والقدمين داخل الشقة.

البداية كانت عندما تلقى اللواء دكتور مصطفى شحاتة مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة إخطارا بتلقي قسم شرطة بولاق الدكرور بلاغا بتصاعد أدخنة من إحدى الشقق وبانتقال قوات الحماية المدنية للتعامل مع الحريق تبين وقوع جريمة قتل داخل الشقة.

وكشفت تحريات العقيد محمد الشاذلي مفتش مباحث قطاع غرب الجيزة أن المجني عليه سائق توك توك والشقة التي عثر بها على الجثة ملك مسجل خطر وأنه وراء ارتكاب الجريمة حيث اكتشف ارتباط زوجته به ونشوب علاقة غير شرعية بينهما وعندما توصل لهُويته فقرر التخلص منه.

أضافت التحريات أن المتهم استدرج المجني عليه إلى شقته بمنطقة زنين ببولاق الدكرور بحجة تعاطي المخدرات وأثناء تواجده معه بالشقة قيده وكمم فمه وسكب على جسده البنزين وأشعل به النيران حيا حتى التهمت جسده وفارق الحياة، وفر المتهم هاربا.

ونجحت قوة ترأسها الرائدان أيمن سكوري وأحمد مندور معاونا مباحث بولاق الدكرور في القبض على المتهم الذي اعترف بارتكاب الجريمة بعد اكتشافه العلاقة الجنسية بين زوجته والسائق، وتولت النيابة التحقيقات.