السبت 15 أغسطس 2020...25 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

الأمن الوطني: ابنة عم أبو تريكة من قيادات الإخوان الوسطى

حوادث
اللاعب محمد أبو تريكة

شيماء المحلاوي


كشفت تحريات الأمن الوطني التي تسلمتها نيابة بولاق الدكرور حول اتهام نجلة عم اللاعب محمد أبو تريكة وشقيق زوجها بإثارة الفتنة والحشد للمظاهرات أن المتهمين من القيادات الوسطي لجماعة الإخوان الإرهابية.

وسرد ضابط الأمن الوطني بتحقيقات النيابة التي أجراها المستشار على محجوب رئيس نيابة بولاق الدكرور ما توصلت إليه تحرياته، حيث أكد صحة اتهام يسر أبو تريكة وشقيق زوجها حسام حسن بالتحريض على إثارة الفتنة عبر صفحات التواصل الاجتماعي فيس بوك، حيث قال: إن المتهمة لها دور رئيسي في إثارة الفتنة من خلال صفحات أنشأتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" بالإضافة إلى دورها في الترويج للمظاهرات والإعداد والحشد لها.
اضافة اعلان

وأضافت تحريات الأمن الوطني أن المتهمة وشقيق زوجها يسيئان للقوات المسلحة والنظام بالدولة من خلال وصلة الإنترنت التي قامت يسر بتركيبها في منزلها وقامت بتوصيلها إلى شقة شقيق زوجها في الطابق الثاني. 

ووجهت النيابة للمتهمين استغلال الدين في الترويج لأفكار متطرفة بقصد إثارة الفتنة وحيازة محررات ومطبوعات تتضمن ترويجا لإثارة الفتنة بقصد الإضرار بالوحدة الوطنية.

وتضمنت أحراز القضية التي حملت رقم 30916 لسنة 2015 هاتفين محمولين وتيشرتات تحمل كلمات ألتراس مصر سياسي وراوتر وكتبا دينية وصور الرئيس المعزول محمد مرسي وعلامات حركة حماس و20 تيشرت تحمل إشارة رابعة وتيشرتات تحمل كلمات "ألتراس كفر حكيم". 

وكان أحال المستشار على محجوب رئيس نيابة بولاق الدكرور نجلة عم اللاعب محمد أبو تريكة وشقيق زوجها إلى المحاكمة أمام محكمة جنح بولاق الدكرور.