الأربعاء 30 سبتمبر 2020...13 صفر 1442 الجريدة الورقية

اعترافات تشكيل عصابي تخصص في سرقة ماكينات الري بالإسماعيلية

حوادث
صورة ارشيفية

حنان نوح


أدلى تشكيل عصابى، يتزعمه شخصان، تخصصا في سرقة ماكينات الرى من الأراضى الزراعية بمدينة القنطرة شرق، أمام المستشار أشرف أبو السعود رئيس نيابة القنطرة، بتفاصيل ووقائع سرقتهم مرشدين عن جميع المسروقات.اضافة اعلان


واعترف المتهمان بأنهما تمكنا من سرقة ماكينة رى المحرر عنها بالمحضر رقم 346 /2018 جنح مركز القنطرة شرق بتاريخ 23/1/2018 ببلاغ من المواطن "فرج. ع. ع "40 سنة مزارع مقيم بالابطال،سرقه ماكينة ري المحرر عنها بالمحضر رقم 895/2018 جنح القنطرة شرق بتاريخ 15/3/2018 بلاغ من المدعو "سعيد.أ.أ، "، ماكينة ري المحرر عنها المحضر رقم 834/2018 جنح مركز القنطرة شرق بتاريخ 12/3/2018 بلاغ من المدعو محمد ع س بالابطال، سرقه ماكينة ري المحرر بشأنها المحضر رقم 891/2018 جنح مركز القنطرة غرب بتاريخ 13/3/2018 بلاغ من المواطن "مصطفى. ل. أ "سن 42 مزارع مقيم بالأبطال، وماكينة ري المحرر عنها بالمحضر 894/2018 بتاريخ 15/3/2018 بناء على بلاغ المواطن" طارق.خ.أ " وماكينة ري المحرر عنها بالمحضر 889/2018 جنح القنطرة شرق بلاغ من المواطنة" فريـال.ع.م "، وسرقة ماكينة ري محرر عنها محضر 892/2018 المبلغ عنها" محمد. ت"سن 35 سنة مزارع مقيم الأبطال وماكينة رى محرر عنها المحضر رقم 894/2018 المبلغ عنها المدعو "محمد. ع. س" 43 سنة بتاريخ 13/3/2018 وكذلك سرقة 9 شيكارة سماد زراعي و1 اسطوانة بوتاجاز المحرر عنهم المدعو رجب م س بتاريه 15/3/2018، وسرقة أجهزة منزلية المحرر بشأنها رقم 266/2018 جنح القنطرة شرق.

وتعود الواقعة، عندما تلقى مأمور قسم شرطة القنطرة شرق بلاغا من " حسن. ع.م " سن 36 سنة مزارع مقيم بالابطال دائرة مركز القنطرة شرق  بسرقة ماكينة الرى داخل المزرعة الخاصة به وتحرر المحضر جنح المركز.

وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث لكشف غموض تلك الواقعة بعد أن وردت عدة بلاغات من نفس النوع سابقة، تحت إشراف العميد أحمد عبد العزيز مدير إدارة البحث الجنائي والعميد مدحت منتصر رئيس المباحث الجنائية والعقيد رئيس فرع البحث لفرقة الشمال وضباط إدارة البحث لتكثيف الجهود للوصول للجناة.

وعقب تقنين الإجراءات وفحص الكاميرات والتحريات اللازمة عن الواقعة تبين أنه قام المدعو محمد أ م شهرته أبو حمادة 25 سنة والمدعو "أحمد. ش.ع " 16 سنة عاملان مقيمان بالقنطرة شرق، فتم ضبط الجناة حال استقلالهم سيارة نقل، وبمواجهتهم عن ما أسفرت عنه التحريات أقروا بصحة ما جاء بها واعترفا بارتكاب وقائع أخرى.