الخميس 3 ديسمبر 2020...18 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

اختتام فعاليات اجتماع وزراء الداخلية العرب بتعزيز التعاون لمكافحة الإرهاب

حوادث

محمد صابر


اختتمت فعاليات الدورة السادسة والثلاثين لمجلس وزراء الداخلية العرب المنعقدة بتونس، بمشاركة وزراء الداخلية العرب، وممثلون عن عدد من المنظمات العربية والدولية، بالإضافة إلى وفود أمنية عربية رفيعة المستوى.اضافة اعلان


وكانت الدورة قد التأمت في أجواء مفعمة بالود والإخاء، تسودها روح التلاقي والتوافق، تحت الرعاية الرئيس محمد الباجي قايد السبسي رئيس الجمهورية التونسية افتتحت نيابة عنه بكلمة من هشام الفوراتي وزير الداخلية، كما تحدث أيضا في جلسة الافتتاح الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز آل سعود، وزير الداخلية في المملكة العربية السعودية، الرئيس الفخري لمجلس وزراء الداخلية العرب ورئيس الدورة السادسة والثلاثين للمجلس، ثم تناول الكلمة الدكتور محمد بن على كومان الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب.

وألقى الطيب لوح وزير العدل، حافظ الأختام، في الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، الدولة التي لها رئاسة الدورة المنصرمة، كلمة نيابة عن معالي نور الدين بدوي وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية دعا في ختامها الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود لترؤس الدورة السادسة والثلاثين.

وألقى عدد من الوزراء كلمات تطرقوا فيها إلى التهديدات الأمنية التي تواجه المنطقة العربية اليوم، وفي مقدمتها الإرهاب والمخدرات والهجرة غير الشرعية وسائر أنماط الجريمة المنظمة عبر الوطنية، مؤكدين الحرص على مواصلة العمل على تعزيز وتطوير مسيرة العمل الأمني العربي المشترك، وتحقيق المزيد من الانجازات لما فيه توفير الأمن والاستقرار لشعوبنا العربية كافة.

واعتمد المجلس خطة مرحلية تاسعة للإستراتيجية العربية لمكافحة الاستعمال غير المشروع للمخدرات والمؤثرات العقلية، وخطة مرحلية ثامنة للإستراتيجية العربية لمكافحة الإرهاب، إضافة إلى خطة مرحلية خامسة للإستراتيجية العربية للحماية المدنية (الدفاع المدني).

كما اعتمد المجلس توصيات المؤتمرات والاجتماعات التي نظمتها الأمانة العامة للمجلس خلال عام 2018م، ونتائج الاجتماعات المشتركة التي انعقدت خلال العام نفسه.

علاوة على ذلك، اعتمد المجلس التقرير الخاص بأعمال جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية لعام 2018م، معربا عن تقديره للدعم البناء الذي تلقاه الجامعة من حكومة المملكة العربية السعودية، واعتمد المجلس أيضا التقرير المتعلق بأعمال الأمانة العامة، ووجه الشكر إلى الأمين العام على الجهد المبذول في تنفيذ برنامج الأمانة العامة ومتابعة تنفيذ قرارات الدورة السابقة للمجلس.

وفي إطار مزيد توطيد العلاقات بين الدول العربية وتوثيق التعاون القائم بينها على المستوى الأمني، دعا المجلس وزارات الداخلية في الدول الأعضاء إلى تقديم الدعم اللازم لكل من شرطة جمهورية القمر المتحدة ووزارة الداخلية في الجمهورية اليمنية لمساعدتهما على أداء المهام الموكلة إليهما.

استطلاع رأى

هل تتوقع الإقبال على تركيب الملصق الإلكتروني بعد مد المهلة لأخر ديسمبر؟