الأربعاء 2 ديسمبر 2020...17 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

إحالة سائق للجنايات بتهمة قتل زوجته عمدا في الوراق

حوادث
صورة ارشيفية

شيماء المحلاوى


أحالت نيابة حوادث شمال الجيزة، سائقا لمحكمة الجنايات، قتل زوجته عمدا بسبب شكه في سلوكها وخيانتها له مع آخر في الوراق.اضافة اعلان


ووجهت النيابة له تهمة قتل زوجته عمدا مع سبق الإصرار والترصد، وكشفت التحقيقات التي أجرها المستشار حسين عامر، قيام المتهم "أحمد. س. ف"، سائق، بتسليم نفسه إلى قسم شرطة الوراق بعد قتله زوجته "ميرفت. ح"، وأكد أنه تزوج المجني عليها منذ عدة سنوات، وعاش معا في منزل والده لكن المشكلات بدأت تظهر بينهما خاصة بعدما أدرك أن زوجته تدخن السجائر، وهو ما أثار جنونه حتى إنهما تشاجرا وظلا على خلاف لعدة أيام، لكنه صالحها في النهاية.

وأشار إلى أن زوجته كانت دائما تتشاجر مع والده، وتعدت عليه بالسب والشتم، وهو ما أثار حفيظة المتهم، وطلقها مرة واحدة، وبعد تدخل الأهل والأصدقاء عادت مرة أخرى خاصة أنها كانت حامل واضطر لتأجير شقة لها في منطقة الوراق لكن مشكلات الزوجة ازدادت مع الوقت حتى إنها اعتدت عليه في إحدى المرات بسكين المطبخ وطعنته في بطنه، نقل على أثر الطعنة إلى المستشفى وحرر محضرا بالواقعة، وانفصلا من جديد.

وأوضح المتهم أنه بعد فترة من انفصالهما، اتصلت زوجته واعتذرت عما حدث وطلبت منه العودة مرة أخرى، ووافق لكن بعد عودتها لاحظ تغير في سلوكها، كما أنها تتلقى العديد من المكالمات الهاتفية التي لا يعرف مصدرها، وعندما واجهها، أخبرته أنها أرقام "معاكسات"، لم يشك الزوج في سلوكها وأحضر لها خطا جديدا لهاتفها، لكن نفس الأرقام اتصلت عليها مجددا، ما يؤكد سوء سلوكها.

ومع مرور الوقت، تطورت الأمور بينهم حتى يوم الواقعة كان عاد من عمله مبكرا، وقد فوجئ برجل غريب خارج من شقته، تشاجر مع زوجته التي حاولت طعنه بالسكين مرة أخرى، لكن الزوج استطاع تفادي الضربة، وأسقط المجني عليها أرضا وجثم فوق صدرها، وقبض على عنقها بقوة، وقبل أن تلفظ أنفاسها الأخيرة لقنها الشهادة، وسلم نفسه للشرطة، وأمرت النيابة بحبسه وتم التجديد له في الموعد المحدد إلى أن أحالته النيابة لمحكمة الجنايات.

استطلاع رأى

هل تتوقع الإقبال على تركيب الملصق الإلكتروني بعد مد المهلة لأخر ديسمبر؟