الثلاثاء 29 سبتمبر 2020...12 صفر 1442 الجريدة الورقية

«أمن المنيا» يكشف غموض حادث اختفاء طالب ثانوي بسمالوط

حوادث
صورة أرشيفية

احمد علم الدين


 تمكنت الأجهزة الأمنية بالمنيا من كشف غموض حادث اختفاء طالب ثانوي بسمالوط منذ يومين.

 تم تشكيل فريق بحث برئاسة العميد عبد الفتاح الشحات رئيس مباحث المديرية والعقيد محمود الجيار رئيس مباحث مركز سمالوط والنقباء محمد يوسف ومحمد أبو الفضل وعبد الرحمن الغزاوي وأحمد عبد العال، وتمكن فريق البحث من خلال التحريات من كشف غموض الواقعة، وأن الطالب قتل على يد أحد أقاربه.
اضافة اعلان

 البداية كانت بلاغًا تلقاه اللواء رضا طبلية مدير أمن المنيا من عادل إسماعيل يفيد باختفاء "محمد.ع"، 17 عامًا، طالب، بالصف الثاني الثانوي بالمدرسة الثانوية بنين، ومقيم بمنطقة المعصرة بمدينة سمالوط، وذلك في ظروف غامضة، وتم تحرير محضر برقم 6191 لسنة 2016 جنح.

 وعقب ذلك وردت إشارة بالعثور على جثة الطالب، بزمام قرية الشيخ يوسف التابعة لمجلس قروي منقطين، مقتولًا وبها آثار خنق حول الرقبة، وتم نقلها إلى مشرحة المستشفى العام تحت تصرف النيابة.

 وعلى الفور بدأت التحريات السرية التي تبين من خلالها أن مرتكب الواقعة أحد أقارب المجني عليه، وبتوسيع دائرة الاشتباه تم التعرف على المتهم والقبض عليه ويدعى "هيثم.ا" 25 عامًا، سائق، بالاشتراك مع شقيق زوجته "محروس.خ"، 26 عامًا، عاطل وتبين أن المتهمين فشلا في عملية الاختطاف مرتين متتاليتين عن طريق استدراج الطالب واختطافه، ولكنهم نجحوا في المرة الثالثة في ارتكاب الجريمة، وأجروا اتصالًا بوالد المجني عليه لطلب فدية مالية لإطلاق سراحه.

 وتم ضبط السيارتين المستخدمتين في عمليتي الاختطاف الأولى والثانية، بالإضافة إلى الهاتف المحمول للمجني عليه، وتحرر عن الواقعة المحضر اللازم، وأحالتهم للنيابة العامة التي أمرت بحبسهما 4 أيام على ذمة التحقيقات.