الإثنين 28 سبتمبر 2020...11 صفر 1442 الجريدة الورقية

نائبة تتهم شركات إلحاق العمالة بالخارج بالنصب على المواطنين

سياسة
نانسى نصير عضو مجلس النواب

محمد المنسي - محمد حسني


حذرت النائبة نانسى نصير عضو مجلس النواب وعضو الهيئة البرلمانية لحزب المؤتمر بالبرلمان، من الاستغلال السيئ لشركات إلحاق العمالة المصرية بالخارج للشباب المصرى الراغب والباحث عن فرص العمل بالخارج.
اضافة اعلان

وأكدت أن هذه الشركات تُمارس النصب على الشباب والمواطنين الغلابة.

وتساءلت "نانسى" في سؤال قدمته للدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب لتوجيهه إلى رئيس مجلس الوزراء ووزير القوى العاملة عن دور وزارة القوى العاملة في الرقابة على شركات إلحاق العمالة المصرية بالخارج.

وأشارت إلى أن عددا من هذه الشركات استغلت حاجة المئات من الشباب المصرى من راغبى السفر بحثا عن فرص العمل في النصب والاستيلاء على أموالهم، مشيرة إلى أن عدد شركات إلحاق العمالة بالخارج لا تتجاوز ١٢٠٠ شركة في حين يبلغ عدد الراغبين في السفر مئات الآلاف وهذا التفاوت يفسح الطريق امام الشركات غير القانونية وغير المرخصة للعمل في هذا المجال.

وأكدت النائبة نانسى نصير، أن الفئة الكبيرة التي تتعامل معها هذه الشركات هم من "الصنايعية" الغلابة الذين يبيعون كل ما لديهم من أجل الفوز بفرصة سفر للعمل بالخارج غالبا لاتتحقق، مطالبة بضرورة أن تلتزم وزارة القوى العاملة بدورها الرقابى على هذه الشركات ومعاقبة من يخرج على القانون ويرتكب المخالفات ويتاجر بأحلام الغلابة من المصريين الشرفاء وان يتم ذلك طبقا للقانون رقم ١٢ لسنة ٢٠٠٣ الذي يحدد عمل هذه الشركات.

وطالبت "نانسي" بضرورة أن تخضع عمليات التفتيش والرقابة على الشركات لضوابط صارمة ولانترك لأهواء المفتشين.