الأربعاء 5 أغسطس 2020...15 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

"معا بنفس واحدة" .. البابا تواضروس يبدأ في تفسير رسالة "أفسس"

سياسة received_560654677942667
البابا تواضروس

عماد ماهر


ألقى قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، كلمة روحية، الاثنين، ضمن حلقات "معا بنفس واحدة" والتى تبث على مدار أيام صوم الرسل والذي ينتهى بتذكار استشهاد الرسولين بطرس وبولس في الثاني عشر من يوليو الجارى. 
اضافة اعلان
وتأمل البابا تواضروس الثاني في الإصحاح الأول  من رسالة بولس الرسول إلى أهل أفسس، لافتا إلى أن الرسالة كتبها القديس بولس وهو في هدوء السجن بمدينة روما، وأن كلمة أفسس معناها "محبوبة"، وأن الرسالة تتكون من 6 أصحاحات، ومقسمة إلى عدة أقسام، الأول لاهوتي "نحن في المسيح"، والقسم الثاني "المسيح بداخلنا"، وكلها تدور حول أن المسيح هو رأس الكنيسة، والكنيسة هى جسد المسيح.


وأضاف البابا تواضروس أنه في الاصحاح الأول يتحدث في نهايته، عن الأية التى تقول "التى هى جسده ملء الذى يملأ الكل في الكل" والمقصود بها الكنيسة، كذلك يؤكد على فكرة "أعلموا بركات المسيح"، لانه احيانا ينسى الإنسان الخيرات الموجودة في حياته.

وتابع قائلا، إن القديس بولس يؤكد على البركات الموجودة في حياة كل إنسان، مطالبا من أجل المعرفة العميقة للسيد المسيح، وأن يكون الشخص مستوعب ما يقدمه شخص المسيح من نعم وبركات "مستنيرة عيون أذهانكم لتعلموا ما هو رجاء دعوته وما هو غنى مجد ميراثه في القديسين".
ومن المقرر أن تحتفل الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في الثاني عشر من يوليو الجارى بعيد استشهاد القديسين بطرس وبولس الرسولين، ويقام قبل القداس صلوات اللقان، والتى تقام في 3 مناسبات كنسية فقط وهى "عيد الغطاس وخميس العهد وعيد الرسل"، ومع الاحتفال بعيد استشهادهما ينتهي صوم الأباء الرسل.