الإثنين 21 سبتمبر 2020...4 صفر 1442 الجريدة الورقية

«ماعت» تستنكر غياب 120 نائبا عن جلسة التصويت لبيان الحكومة

سياسة
مؤسسة ماعت للسلام والتنمية

منى عبيد


استنكرت مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان، الحاصلة على المركز الاستشاري بمجلس الحقوق الاقتصادية والاجتماعية التابع للأمم المتحدة موقف نواب البرلمان الذين لم يحضروا جلسة بيان الحكومة، حيث حضر الجلسة نحو 476 نائبا من أصل 596، بما يعني تخلف 120 نائبا بما يمثل ما يزيد عن 20% من عدد أعضاء مجلس النواب.
اضافة اعلان

وأهابت المؤسسة في بيان لها مجلس النواب اتخاذ اللازم حيال تخلف هؤلاء النواب الذين وثق فيهم الشعب المصري وأعطاهم أصواته حتى يحافظوا عليها، خاصة أن هذا البرلمان يعد الأهم في التاريخ الحديث حيث يحمل هموم الأمة المصرية بمختلف طوائفها والتي تأمل في إقرار تشريعات تتوافق مع طموحاتهم وآمالهم.

وأشارت مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان، إلى أن تغيب النواب عن حضور جلسة اقرار بيان الحكومة إهدار حقيقي للثقة التي منحها الشعب لهم وعدم مراعاة لمصالحهم واستهتار بدورهم الحقيقي كنواب للشعب.

وفي هذا الصدد، صرح أيمن عقيل رئيس مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان بأن تغيب النواب ليس جديدا، وإنما هي ظاهرة فتقريبا لم تتم جلسة بحضور أكثر من 80% من عدد أعضاء مجلس النواب باستثناء الجلسة الإجرائية وكلمة الرئيس السيسي وكلمة الملك سلمان.

كما أوضح عقيل أن مظهر النواب وهم يلتفون حول الوزراء طالبين تأشيرات يعيد الينا ذات المظهر الذي كنا نراه قبل ثورة 25 يناير من ضعف ووهن للمجلس وعلي النواب أن يعوا أن دورهم الحقيقي هو محاسبة الحكومة وليس الانحناء للطلب منها.