الإثنين 30 نوفمبر 2020...15 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

قيادي بـ"النور" عن "الفلانتين": ليس يومًا للحب بل يومًا للمعصية والاجتراء على الحرام

سياسة
سامح بسيوني رئيس الهيئة العليا لحزب النور

أحمد فوزي سالم

هاجم سامح بسيوني، رئيس الهيئة العليا لحزب النور، الداعين للاحتفال بعيد الحب، مؤكدًا أنه ليس يومًا للحب بل هو يوم للخداع. 

اضافة اعلان

وقال: ”الحب الحقيقي حالة يتلبس بها المحب عبر الزمان والمكان لا تقتصر على يوم من الأيام، ولا يتحصل عليه المحبون ولا يبارك لهم فيه إلا بطاعة الرحمن، وليس بالمعصية والاجتراء على الحرام”.

رباب كمال عن مراجعات الحويني: تنقية المفردات لا تعني اقتلاع جذور التطرف

وتابع: ”‏الحب الحقيقي لا يحتاج إلى هدية خادعة في يوم محدد بل يحتاج إلى إنسان يتقي الله عز وجل في محبوبه ويخاف عليه مما يُغضب الله، فلا يكون معه إلا بالحلال ولا يدفعه أبدًا إلى الحرام”، مردفا: “المحب الصادق هو من يحرص على عفة محبوبه وسمو أخلاقه وقوة دينه وطهارة نفسه وسيرته العطرة بين الناس”.

وزعم رئيس عليا النور، أن عيد الفلانتين، يوم للسكرة التى تأخذ الكثير من الشباب والشابات بوهم الحب، ويجلب عليهم الكثير من الندم والخزي والخسران لما فيه من تجاوزات تُغضب الرب العليم الخبير، على حد قوله.   

استطلاع رأى

هل تتوقع الإقبال على تركيب الملصق الإلكتروني بعد مد المهلة لأخر ديسمبر؟