الإثنين 28 سبتمبر 2020...11 صفر 1442 الجريدة الورقية

حركات ثورية ترفض مليونية "دعم الجيش" وتعتبرها "إفلاس سياسى"

سياسة
جانب من مظاهرة أمام النصب التذكارى بمدينة نصر- صورة أرشيفية

هانى عبدالحليم


رفضت بعض الحركات الثورية المشاركة فى مليونية "دعم الجيش"، أمام النصب التذكارى بمدينة نصر، اليوم الجمعة، وذلك اعتراضا على عودة القوات المسلحة لتولى السلطة مرة أخرى.
اضافة اعلان

وقالت حركة "شباب 6 إبريل"، إن عودة الجيش لممارسة العمل السياسى يلوث سمعته، وعليه الالتزام فقط بحماية الأمن القومى وحدود مصر.

فيما طالبت حركة 6 إبريل "الجبهة الديمقراطية"، بعدم تدخل الجيش فى السياسة، مؤكدة أنه لو عاد للحكم مرة أخرى فلن يتركه.

كما أعلنت حركة "الاشتراكيون الثوريون"، رفضها المشاركة فى مليونية دعم الجيش، والتى وصفت الداعين إليها بالمفلسين سياسيا، وأنهم لا يملكون الحلول البديلة.

ووصفت منظمة "ثوار مصر" دعوات عودة الجيش للحكم "بالعشوائية غير المدروسة"، بسبب أنه لن يجلس أحد مع الجيش لمعرفة ما الذى يحدث حال انقلابه على الإخوان.

أما حركتا "علمانيون" و"الثوار الأحرار"، فقد أعلنتا عن رغبتهما فى عودة الجيش مرة أخرى للحكم، مؤكدتان أن عودته لا تعنى استيلاءه على السلطة وعدم تركها، وأن هذا الأمر يكون لفترة انتقالية فقط يتم فيها إصلاح ما أفسده حكم الإخوان، وأنه يتم تسليم السلطة بعدها لمجلس رئاسى مدنى.