الأربعاء 12 أغسطس 2020...22 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

بروتوكول تعاون بين «الأعلى للإعلام» والجامعة الأمريكية

سياسة
مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الاعلى لتنظيم الإعلام

منى عبيد


أعلن مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الاعلى لتنظيم الإعلام، أن قسم الإعلام بالجامعة الأمريكية برئاسة الدكتور "حسين أمين" تقدم بمشروع لتدريب 50 صحفيا وإعلاميا (30 من الصحافة القومية و20 من الصحف الخاصة)، في تخصصات عديدة وأنشطة مهنية وتليفزيونية في إطار سن لا يتجاوز 35 عامًا، وأن يكون المتدرب متقنا للغة الإنجليزية.

وأضاف "مكرم" أنه سيتم توفير وسيلة مواصلات من القاهرة، إلى مقر مركز التدريب بالجامعة الأمريكية بالقاهرة الجديدة، وسوف يتسلم كل متدرب، لاب توب في بداية الدورة التدريبية.
اضافة اعلان

وناشد رئيس المجلس كافة المؤسسات الصحفية بالمساهمة في هذه الدورة التدريبية وأن تدرك أهميتها، وطالب رجال الأعمال المصريين بالمساهمة في تمويل مثل هذه البرامج التثقيفية، التي تقدم إفادة مباشرة وتطور حقيقي للصحفيين والإعلاميين.

وتابع "مكرم": نتمنى من مؤسساتنا الصحفية أن يحذو مثل هذا النهج، لتحسين أدائها وأن يقوم المسئولين والمشتغلين بالبيزنس تقديم دفعات ممولة حتى وإن حملت كل دفعة اسم المؤسسة التي قامت بالتمويل.

كما ناشد "مكرم" الحكومة المصرية بالمساهمة في دعم مثل هذه البرامج بنسبة 50% خاصة أن هذه البرامج ستعلي من شأن الصحافة المصرية، وستكون نقلة مميزة في مجال الصحافة والإعلام.

من جانبه ثمن الدكتور "حسين أمين" رئيس قسم الإعلام بالجامعة الأمريكية والقائم على التدريب، لقاءه برئيس المجلس قائلًا: أستاذ مكرم شخصية أسطورية، ولقائنا به من خلال متابعته للبرنامج التدريبي، سيكون له الأثر البالغ على نجاح البرنامج.

وأوضح "حسين" أن البرنامج التدريبي المعد، سيتلازم مع مستلزمات ومستحدثاته، لأنه يتواكب مع أحدث البرامج الموجوده في المعاهد الدولية المرموقة وفي الولايات المتحدة الأمريكية بشأن تدريب الصحفيين.

ولفت "أمين" إلى أهمية التزام المتدرب بالحضور، مع الحصول على شهادة معتمدة، من الجامعة الأمريكية مشيرًا إلى أن المركز به مقومات تكنولوجية تضاهي أحدث التكنولوجيا العالمية في التدريب الصحفي، معلقًا: "لن نبخل على هذا البرنامج بأي وسيلة سواء مادية أو معنوية من أجل دخول عصر المعرفة والمعلومات بكل سهولة ويسر".

وأضاف: تكلفة البرنامج كبيرة لكن المردود على الوطن أكبر، وهو ما دفعني ألا ألتفت للحسابات والتكاليف المادية مع التزامي بتقديم أرقى مقومات العملية التدريبية الصحيحة لنتواكب مع الصحافة العالمية، خاصة أن لدينا شباب واعد لديه رغبة وطموح في المنافسة والتطلع إلى مكان أفضل صحفيًا من خلال معرفته بكافة العلوم المختلفة والمتخصصة التي سيتولاها المركز عبر البرنامج التدريبي.

واختتم "مكرم" اللقاء بتوجيه الشكر للدكتور "حسين أمين" على مبادرته البناءة والوطنية، مؤكدًا أن نقابة الصحفيين ستشارك في اختيار الصحفيين المرشحين وأن القرار الأخير في الاختيار سيكون مخولًا للمجلس.

حضر اللقاء محمد العمرى- وكيل المجلس، وأحمد سليم – أمين عام المجلس.