الأحد 6 ديسمبر 2020...21 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

"المصريين الأحرار": هروب مرسي من سجن وادى النطرون يسقط شرعيته

سياسة
الدكتور أحمد سعيد رئيس حزب المصريين الأحرار

منار عثمان


أكد حزب المصريين الأحرار، أن الحقائق الخطيرة التي أسفرت عنها قضية هروب سجناء وادى النطرون، تكشف بوضوح حجم وأبعاد الجريمة والمؤامرة التي يرتكبها الإخوان بحق مصر منذ ثورة 25 يناير وحتى الآن.اضافة اعلان


وأعلن الحزب في بيان له اليوم، رفضه القاطع لأن يحكم مصر تنظيم دولى يرتبط بشبكة إرهابية عالمية لا تعترف بالدولة أو الوطن أو القانون.

وأكد الحزب أن هروب قيادات جماعة الإخوان بما فيهم الكادر الذي دفعوا به إلى كرسي الحكم في مصر، محمد مرسي عيسى العياط وبالتعاون والتواطؤ والتخابر مع جهات أجنبية من شأنه أن يسقط الغطاء القانونى والشرعية التي احتمى بها نظام الإخوان منذ وصوله إلى الحكم.

وقال البيان، إن "سقوط القناع أخيرًا عن مؤامرة اقتحام السجون وتهريب آلاف السجناء والمسجلين وقادة الجماعات الإرهابية الذين صدر بحقهم عفو رئاسي يكشف للعالم طبيعة "العصابة" التي تحكم البلاد منذ البداية عن طريق التآمر، وبالتواطؤ والاستقواء بأطراف أجنبية.