السبت 19 سبتمبر 2020...2 صفر 1442 الجريدة الورقية

الدرينى : وفد الرئاسة للإمارات يزيد الأمور تعقيداً

سياسة
محمد الدريني الناشط الشيعي

وليد صلاح


أكد محمد الدرينى الناشط الشيعى أن هناك مئات المصريين المحتجزين فى العديد من دول العالم، وعلى رأسها السعودية، ورغم هذا لم تتحرك حكومة الإخوان، ولم يرسل الرئيس مندوباً من وزارة الخارجية للمطالبة بالإفراج عنهم، ولكن حين يتعلق الأمر بأعضاء جماعته لم يكن هناك ما يمنعه من إرسال وفد رفيع المستوى لدولة الإمارات، رغم علمه بأنها من الدول المحظور فيها وجود أى نشاط لجماعة الإخوان المسلمين، ولم يفكر ولو للحظة هل هذا الوفد ينهى الأزمة أم يزيدها تعقيداً، بما قد يهدد العلاقات بين البلدين.
اضافة اعلان

وتساءل الدرينى أين مؤسسة الرئاسة من كل المصريين ؟ أين مؤسسة الرئاسة من فقراء مصر بالداخل؟، مضيفاً أنه حين يتعلق الأمر بأعضاء الجماعة تنتفض الدنيا، وحين تهدر كرامة المصرى فى الداخل والخارج لا يحرك النظام ساكناً، وكأن مبارك هو من يحكم، وليس رئيساً يدعى زوراً أنه كان مرشح الثورة .