الثلاثاء 22 سبتمبر 2020...5 صفر 1442 الجريدة الورقية

الخميس المقبل.. منظمة الإصلاح الجنائى تعقد مؤتمرًا حول جرائم التعذيب

سياسة
احدى مظاهر التعذيب

أ ش أ


تعقد المنظمة العربية للإصلاح الجنائى مؤتمرًا صحفيًا "الخميس" المقبل بفندق (سفير)، للإعلان عن مقترح بتعديلات للمواد الخاصة بجريمة التعذيب فى القوانين المصرية..
اضافة اعلان
يأتى ذلك بعد حصاد عمل قامت به المنظمة من خلال 5 ورش عمل لإيجاد مواد بديلة تشمل، قوانين العقوبات، والإجراءات الجنائية، والسجون، والأحكام العسكرية، والشرطة والطب الشرعى.
ومن المقرر أن تقدم المنظمة هذه المقترحات إلى مجلس الشورى، وسيتم إرسال نسخة منها إلى الرئيس محمد مرسى.
وأفاد بيان صادر عن المنظمة اليوم "الأحد" بأن جريمة التعذيب تعد من الجرائم الأشد خطورة التى ترتكب بحق الإنسان وتصنف عالميًا بأنها جرائم ضد الإنسانية.
وترى المنظمة أن إصلاح البنية التشريعية الخاصة بمناهضة جريمة التعذيب هو بداية للقضاء على هذه الجريمة وانتشارها، بالإضافة إلى أن تعديلات النصوص القانونية واجب على الدولة والتزام قانونى وأخلاقى.
وأشارت إلى أن تعديلات النصوص القانونية يأتى تنفيذًا لالتزامات مصر الدولية بحكم توقيعها على الاتفاقيات والمعاهدات الدولية التى تشترط عند التصديق عليها التزام الحكومة المصرية بتعديل قوانينها وتشريعاتها، بما يتوافق مع هذه الاتفاقيات والمعاهدات.
جدير بالذكر أن ورش العمل التى عقدتها المنظمة شارك فيها عدد من الباحثين القانونيين والطب الشرعى ونشطاء المجتمع المدنى من أجل الوصول إلى هذه التعديلات المقترحة لمواد جرائم التعذيب فى القوانين المشار إليها سابقًا.