الخميس 1 أكتوبر 2020...14 صفر 1442 الجريدة الورقية

أهالي طهنا الجبل يشيعون جثمان ضحية أحداث الأمس بـ«الصلبان»

سياسة

ريمون ناجى


شيع أهالي محافظة المنيا صباح اليوم جثمان الشاب، فام ماري خلف، ضحية الاعتداءات التي وقعت بالأمس، في قرية طهنا الجبل.

واستقبل الأنبا مكاريوس أسقف المنيا العام، والكهنة والشعب الجثمان، يتقدمه حاملو الصلبان، وتوجهوا به إلى كنيسة الشهيد مارمينا بطهنا الجبل، وصلوا صلاة الجنازة، واحتضن الأنبا مكاريوس، والد وشقيق ضحية أحداث طهنا مبديًا تعزيته، وسط حضور شعبي يزيد على الخمسة آلاف شخص.اضافة اعلان


يذكر أن هجوما بالهراوات والأسلحة البيضاء، وقع أمس على عائلتي اثنين من اﻵباء كهنة البلدة، ما أسفر عن مقتل شخص واحد وإصابة اثنين من أفراد العائلتين، وإحدى الجارات بإصابات مختلفة.

ووجه البابا تواضروس الثاني العزاء، للأنبا أرسانيوس مطران المنيا وأبو قرقاص ولأسقفها العام الأنبا مكاريوس، ولأسرة الابن فام ماري خلف ولشعب طهنا الجبل، راجيا للراحل الكريم النياح والراحة، والنصيب والميراث مع جميع المقدسين، معربا عن تمنياته للمصابين سرعة الشفاء والتعافي.