الخميس 1 أكتوبر 2020...14 صفر 1442 الجريدة الورقية

5 مليارات دولار صادرات متوقعة للصناعات الكيماوية بنهاية 2020

اقتصاد 201812090337113711
خالد ابو المكارم

آيات الموافى

أكد المجلس التصديرى للصناعات الكيماوية والاسمدة برئاسة خالد ابو المكارم  أنه فى ظل استمرار استقرار أوضاع الانتاج والتجارة الخارجية فى البلد وحرص الحكومة على توفير حلول عاجلة لبعض المشكلات الطارئة ، وانتظام صرف مستحقات المصدرين من برامج رد الاعباء من خلال صندوق تنمية الصادرات والاعلان للمصانع عن اسعار جديدة عادلة للطاقة فإنه من المتوقع الا تقل قيمة الصادرات من الصناعات الكيماوية بنهاية عام 2020 عن 5 مليار دولار.

اضافة اعلان

 


وكان تقرير للمجلس قد أشار إلى أنه وفقا لتقرير مستودع بيانات وزارة الصناعة والتجارة التابع للهيئه العامه للرقابة على الصادرات والواردات  بلغت  صادرات الصناعات الكيماوية خلال الفترة من يناير / يونيه 2020 ما قيمته حوالى 2432 مليون دولار.  


وأوضح أنه كان قد سبق للهيئة العامة للرقابة علي الصادرات والواردات ان اخطرت المجلس في يوليو ٢٠١٩ ان إجمالي صادرات قطاع الصناعات الكيماوية خلال الفترة من يناير / يونيه 2019 بلغت ما قيمته 2419 مليون دولار إلا أنها عادت واخطرت المجلس فى يوليه 2020 ان اجمالى صادرات القطاع خلال نفس الفترة المشار إليها بلغت ما قيمته 2901 مليون دولار بزيادة قيمتها 482 مليون دولارعن ما سبق أن أعلنت عنه. 


 وأضاف أن تعديل البيانات يحدث دائما بعد تجميع ومراجعة الإحصاءات والارقام كاملة من جميع المنافذ الجمركية . 


وقال إنه إذا كانت الهيئة اخطرت المجلس ان اجمالى صادرات القطاع خلال الفترة من يناير/يونيه 2020 بلغ ما قيمته 2432 مليون دولار فإنه بعد اعادة التجميع و الحصر الكامل للاحصاءات والبيانات لن تقل قيمة الصادرات عن 2700 مليون دولار ، أى ان الانخفاض لن تزيد نسبته عن  -7%

ووفقا للتقرير فإنه إذا كان مستودع المعلومات بالهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات سبق وأعلن ان صادرات قطاع الصناعات الكيماوية الفترة يناير / يونيه 2019 بلغت ماقيمته ٢.٩ مليار دوالر وصلت فى نهاية عام 2019 الى ماقيمته 5,5 مليار دولار. 


وطالما اعلن ان قيمة صادرات القطاع الفترة يناير / يونيه 2020بلغت ماقيمته 
2.4 مليار دولار فإنه من المتوقع وبعد تعديل هذا الرقم لن تقل قيمة الصادرات بنهاية عام 2020 عن 5 مليار دولار


وسجلت صادرات شهر يونيو بالمليون دولار نحو 382مليون دولار بنسبة تراجع تبلغ16%عن نفس الشهر لعام 2019 


وجاءت صادرات منتجات اللدائن البلاستيك والمطاط في المرتبه الأولي من حيث قيمه الصادرات مسجله صادرات تقدر بنحو 809مليون دولار وفي المرتبه التأليه جاءت صادرات الاسمدة بقيمه 725.4مليون دولار وفى المرتبه الثالثه جاءت المنتجات الورقية والكرتون بقيمه بلغت 242.5 مليون دولار تليها  الكيماويات غير العضوية بقيمة 141 مليون دولار  وفى المرتبة الخامسة جاءت صادرات المنظفات بقيمه بلغت 118.84  مليون دولار ويليها صادرات الكيماويات العضوية بقيمة بلغت 99.14 مليون دولار

 


وجاءت تركيا فى المرتبة الاولى فى قائمة الدول المستوردة من مصر بقيمة صادرات بلغت 358.7مليون دولار وبانخفاض نسبته 24%عن الفترة نفسها من العام السابق عليه 

 


وفي المرتبه الثانيه جاءت الصادرات الي إيطاليا بقيمه 158.43 مليون دولار بانخفاض نسبته 9% عن الفترة نفسها من العام السابق عليه وجاءت فرنسا في المرتبه الثالثه بقيمة 147.41 مليون دولار بزيادة نسبتها 46%عن الفترة نفسها من العام السابق عليه وفي المرتبه الرابعه جاءت الصادرات المصريه الي الهند  بقيمه 120.7 مليون دولار بانخفاض نسبته 27% وفي المرتبه الخامسة جاءت الصادرات المصريه الي الولايات المتحدة الامريكية بقيمه 119.77 مليون دولار بانخفاض نسبته 21%
ارجع ابو المكارم اسباب الانخفاض الى  انه اضافة الى تداعيات جائحة كورونا والتى تضمنت تعطل وارتباك حركة الانتاج وعدم انتظام عمليات نقل البضائع والعمال على الطرق المختلفة وعدم استقرارالعمل فى معظم البنوك فضلا عن عدم انتظام العمل فى جميع المنافذ الجمركية . 

 

 


فإن توقف وتراجع حركة الانتاج فى معظم الاسواق العالمية ، ادى الى  تأثر المصانع فى معظم دول العالم بتداعيات جائحة كورونا وهو ماانعكس سلبا 
على حجم الطلب على منتجات الصناعات الكيماوية .

 

 


أعرب أبو المكارم عن أمله فى أن يتجاوز القطاع التحديات التى فرضتها كورونا مشيرا ألي قطاع الصناعات الكيماوية باعتباره الحصان الأسود حيث  يمثل ربع صادرات مصر اذا بلغت حجم صادراته خلال العام الماضي نحو ٥،٥ مليار دولار.