السبت 15 أغسطس 2020...25 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

12 دولة تتنافس في أول مسابقة إقليمية لطلاب الجامعات الفرنكفونية في ريادة الأعمال

اقتصاد الدكتور خالد خلاف
الدكتور خالد خلاف

آيات الموافى

اختتمت المرحلة الأولى من المُسابقة الطلابية الإقليمية في ريادة الأعمال والتي أطلقتها جامعة الاسكندرية بصفتها رئيس مؤتمر رؤساء الجامعات الفرنكوفونية في الشرق الأوسط اليوم الاثنين ، وتديرها الرخصة الدولية لقيادة الأعمال IBDL.

وتضمنت المرحلة الأولى من المسابقة تعبئة النماذج الإلكترونية وتقديم أفكار المشروعات وحصول المشاركين على تدريبًا متخصصا في ريادة الأعمال بغرض تنمية مهارات العرض وصياغة الأفكار لديهم، وبما يجعلهم أكثر إحترافية وجاهزية للتنافس في المرحلة التالية، لاسيما وأن جميع المتنافسين من الطلبة.
اضافة اعلان

واكدت الدكتورة ريم البكري الاستاذ بجامعة الاسكندرية والمشرف على المسابقة انه ، تقدم للمسابقة 83 فريقًا يمثلون 46 جامعة في 12 دولة بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا من طلبة الجامعات الفرانكفونية خلال فترة استقبال الطلبات.

ولفتت إلى أن جميع المشاركين خضعوا لتقييم السمات بغرض مساعدتهم في تحديد أدوار كُل منهم داخل فريقه، وذلك خلال الفترة من 10 يونيو لـ 14 يونيو.

فيما قالت الدكتورة هبة ذكي المدير التنفيذي لحاضنة أعمال كلية الاقتصاد والعلوم السياسية ، انه تم الانتهاء اليوم من تدريب جميع الفرق المتنافسة في المسابقة على أهم المفاهيم المرتبطة بريادة الأعمال وذلك من خلال الموقع الإلكتروني للمسابقة، وهو التدريب الذي بدأ في 10 يونيو واستمر حتى 5 يوليو.

وقالت: اننا نقوم الان بعمل جلسات الإرشاد والتوجيه من خلال أكثر من ٢٤ خبير في ريادة الأعمال باللغات الانجليزية والعربية والفرنسية للطلاب لتطوير أفكار المشروعات من اجل اعدادهم المرحلة القادمة من المسابقة.

واكد الدكتور خالد خلاف الرئيس التنفيذي لـ IBDL إن المُسابقة تهدف لرفع وعي الطلاب بثقافة ريادة الأعمال بغرض المساهمة في تشجيعهم على التفكير والابتكار والإبداع لبدء تنفيذ أفكارهم الخاصة وتحويلها إلى مشروعات قابلة إلى الاستمرار والبقاء بما يسهم في الانعكاس على تحقيق التنمية الإقتصادية.

وتأتي هذه المسابقة بالتعاون مع الوكالة الجامعية الفرنكوفونية من خلال مشروع "CIPIEE" المسارات والإدماج الوظيفي والابتكار وريادة الأعمال في مصر، ووزارة التخطيط والتنمية الإقتصادية، ورواد 2030 وغرفة التجارة والصناعة الفرنسية بمصر، و حاضنة أعمال كلية الإقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة.