الأربعاء 8 يوليه 2020...17 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

وزير الصناعة: حماية شعار القطن المصري مهمة قومية

اقتصاد
توقيع اتفاق تعاون بين جمعية قطن مصر وشركة ويلسبان ليمتد

آيات الموافى


شهد المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، توقيع اتفاق تعاون بين جمعية قطن مصر وشركة ويلسبان ليمتد الهندية بقيمة تتجاوز الـ 50 مليون جنيه.

ويتم تنفيذ الاتفاق خلال عدة سنوات للمساهمة في مجال الترويج للقطن المصري وشعاره وكذا أنشطة تسويقية مشتركة لتسويق المنتجات المصنوعة من القطن المصري في جميع أنحاء العالم، بالإضافة إلى المساعدة في تطوير حلقات الإنتاج المرتبطة بالقطن المصري، بدءًا من الزراعة وصولا إلى المنتج النهائي، بما يعود بالنفع على الفلاح المصري والصناعة المحلية وزيادة قيمتها المضافة ونمو الصادرات.

وأوضح الوزير أن حماية شعار القطن المصرى وحسن إدارته يعتبر مهمة قومية بالأساس، مشيرًا إلى أهمية المحافظة على سمعة الأقطان المصرية بالأسواق العالمية وبذل المزيد من الجهود لتسويق شعار القطن المصرى والترويج له بالأسواق العالمية والإقليمية والمحلية.

وأشار قابيل إلى أن الشركة أبدت رغبتها في ضخ استثمارات جديدة بالسوق المصرية وهو ما يمثل إضافة حقيقية لقطاع المنسوجات بمصر، لافتًا إلى أن شركة ويلسبان هي أكبر شركة صناعية في العالم في مجال صناعة المفروشات المنزلية.

وقال المهندس وائل علم، رئيس مجلس إدارة جمعية قطن مصر، إن الرخصة الجديدة الممنوحة للشركة بحق استخدام شعار القطن المصرى تم منحها بعد التأكد من أن الشركة قامت بتطبيق نظام تتبع كامل لمنظومة الإنتاج وفق القواعد والمعايير التي وضعتها الجمعية لضمان سلامة المنتجات المصنعة من القطن المصري، حيث تقوم الجمعية بمراقبة كاملة لعملية الإنتاج والفحص للتأكد من مطابقة حجم الإنتاج والمبيعات للمنتجات المصنعة من القطن المصرى.

وأشار إلى أن الجمعية تقوم بإجراء تحليل للبصمة الوراثية لعينات عشوائية من منتجات القطن المصرى للتأكد من مدى التزام الشركات بشعار القطن المصرى وملاحقة المخالفات وإنهاء استعمال الترخيص عند ثبوت المخالفة.

وأوضح أنه بعد إنهاء الخلاف السابق مع الشركة فإن الجمعية تتطلع إلى التعاون المثمر مع الشركة لتطوير منظومة القطن المصري وتسويقه دوليًا.