الأربعاء 30 سبتمبر 2020...13 صفر 1442 الجريدة الورقية

مصر توقع مع التنمية الأفريقي الشريحة الثانية من تمويل 1.5 مليار دولار

اقتصاد
ليلى المقدم

دينا عز الدين


أكدت ليلى المقدم، الممثل المقيم لبنك التنمية الأفريقى بالقاهرة، سعادتها بالعمل مرة أخرى في شراكة قوية مع الحكومة المصرية للمساعدة في دعم الاقتصاد وتعزيز النمو، وتحسين مستوى معيشة المواطنين.اضافة اعلان


جاء ذلك، اليوم الاثنين، خلال توقيع الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولى، مع ليلى المقدم، الممثلة المقيمة لبنك التنمية الأفريقى في مصر، على الشريحة الثانية البالغ قيمتها 500 مليون دولار، من التمويل البالغ قيمته 1.5 مليار دولار، والذي يموله البنك على مدى 3 سنوات، في إطار برنامج شامل للتنمية الاقتصادية ودعم برنامج الحكومة الاقتصادى والاجتماعى.

وأضافت أنه تم تصميم التمويل المخصص من البنك لدعم نمو قوى ومستدام وشامل في مصر، والمساعدة في تحسين الحوكمة وتوفير فرص العمل، معربة عن تطلع البنك إلى مواصلة الشراكة مع الحكومة المصرية في عام 2017 لاستكمال الشريحة الثالثة من التمويل والبالغ قيمتها 500 مليون دولار.

وأوضحت الممثل المقيم لبنك التنمية الأفريقى بالقاهرة أن هذا التمويل على 25 عامًا وفترة سماح 5 سنوات، وفائدة نحو 1.2%.