الإثنين 10 أغسطس 2020...20 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

سحر نصر: وفرنا منحا بقيمة 40 مليون جنيه لتمكين المرأة

اقتصاد
الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولى

دينا عز الدين


استقبلت الدكتورة "سحر نصر" وزيرة التعاون الدولي، الدكتورة "مايا مرسي" رئيسة المجلس القومى للمرأة، بمقر الوزارة، لبحث خطة التعاون بين الوزارة والمجلس خلال المرحلة المقبلة.

وأكدت الدكتورة سحر نصر، على أنها تهدف بمناسبة إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي، 2017 عامًا للمرأة، إلى زيادة التعاون مع المجلس القومي للمرأة لإدماجها كمكون أساسي في كافة مشروعات التعاون الدولي، مشيرة إلى أن الوزارة ترغب في تكثيف المنح لمشروعات مجلس القومي للمرأة، وسبق أن وفرت منح بقيمة 40 مليون جنيه في مجالات تمكين المرأة، وجاءت هذه المنح من خلال الاتفاقية الإطارية للشراكة مع الأمم المتحدة، وعدد من الشركاء في التنمية، منهم صندوق التحول لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
اضافة اعلان

وأوضحت الوزيرة، أنها ستركز في إطار الإستراتيجية الجديدة للأمم المتحدة مع مصر على زيادة الدعم المرأة، مشيرةً إلى أن وزارة التعاون الدولي تعمل على التمويل اللازم للمشروعات التي تدعم المرأة المعيلة في مختلف القرى والمحافظات خاصة الأكثر احتياجًا، التي تسهم في تمكين المرأة اقتصاديًا واجتماعيًا على حد سواء، وتوفر لها فرص متساوية في سوق العمل، حيث يبلغ حجم نصيب المرأة من هذه المشروعات نحو 50%.

وعرضت رئيس المجلس القومي للمرأة على الوزيرة، أبرز إنجازات المجلس خلال عام 2016 م، والتي أبرزها حملة طرق الأبواب تحت عنوان " ساندي بلدك بقوة... الخير جايلك"، في جميع قرى ونجوع محافظات الجمهورية، لمشاركة السيدات في دعم الاقتصاد، والقيام بحصر المراكز والقرى بالمحافظات الأكثر تضررًا لمساعدة الأسر المنكوبة، وتنظيم زيارات ميدانية للمحافظات المعرضة للسيول للتعرف على الإجراءات الوقائية، التي تم اتخاذها لمواجهة الأزمة.

كما تشمل حل مشكلات المرأة في العشوائيات، وإنشاء مكتب للشكاوى الخاص بها، ومدن آمنة لها تهدف لخلق مناخ خال من التحرش الجنسي والعنف ضدها، ومساعدة المرأة المعيلة، والتنسيق مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة، لبحث خريطة المشروعات الخاصة بالتمكين الاقتصادي للمرأة واستهداف المناطق الفقيرة، إضافة إلى توسيع نطاق مشروع الأقراض والادخار بالقرى الأكثر فقرًا، وتم تنفيذ المشروع في محافظات بني سويف والمنيا وأسيوط.

وتطرقت الدكتورة "مايا مرسي" إلى الخطة المستقبلية للمجلس القومي للمرأة، والتي تتضمن رؤية المرأة المصرية حتى 2030، والتي تتكون من 5 محاور هم التمكين السياسي والاقتصادي، والحماية المجتمعية والمحور الثقافي والقانوني والتي ستنطلق في مارس المقبل، وفي هذا الإطار، أكدت الوزيرة، أنها ستقدم هذه الخطة لشركاء مصر في التنمية في إطار دعم الوزارة للمرأة.