السبت 4 يوليه 2020...13 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

خبير: انخفاض أسواق المال العالمية وراء تراجع البورصة المصرية

اقتصاد
صورة ارشيفيه

جمال عبدالناصر


قال سعيد الفقي، خبير أسواق المال، أن مؤشرات البورصة المصرية انخفضت مع نهاية تداولات الأسبوع، وأغلق المؤشر الرئيسي على مستوى 13283 نقطة، بعد أن فقد 337 نقطة خلال جلسة أمس الأول الخميس بنسبة 2.48%.

وأرجع الفقي سبب انخفاض مؤشرات البورصة آخر تعاملات الأسبوع إلى انخفاض البورصات العالمية بنسب كبيرة لم تحدث منذ مايو الماضي، وبالطبع تأثرت جميع الأسواق وخاصة الأسواق الناشئة والأسواق الخليجية، وكانت نسبة انخفاضها تقارب ما حدث أمس بالأسواق العالمية.

وتابع أنه وصل المؤشر الرئيسي انخفاضه، وكسر مستوى الدعم عند 13600 نقطة؛ نتيجة للضغط البيعي وحالة الفزع لدى المستثمرين من انخفاضات أكثر، وكان البيع بشكل مكثف وعشوائي، وخاصة بعد رفع الفائدة في كثير من الدول وتأثيرها السلبي على أسواق المال.

وتراجعت مؤشرات البورصة في نهاية جلسة الخميس آخر تعاملات الأسبوع، وانخفض المؤشر الرئيسي إلى المنطقة الحمراء، وخسر رأس المال السوقي للأسهم المقيدة نحو 14 مليارات جنيه، وأغلق عند مستوى 744،193 مليار جنيه، متأثرا بضغوط بيعية للمستثمرين الأجانب.

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة «EGX 30» بنسبة 2.48%، وأغلق بنهاية التعاملات عند مستوى 13283.3 نقطة، وهبط مؤشر الأوزان «EGX 50 EWI» لأنشط 50 شركة مقيدة بالسوق من ناحية قيمة التداول، بنسبة 2.53 % وسجل 2046.5 نقطة.

استطلاع رأى

هل تتوقع التزام المحال والمقاهي بنسبة الـ25 % التى حددتها الحكومة؟