السبت 19 سبتمبر 2020...2 صفر 1442 الجريدة الورقية

خبير: إجراءات الحكومة التحفيزية للبورصة تستهدف منع المزيد من الانهيار

اقتصاد
البورصة المصرية

جمال عبدالناصر

قال أحمد عقرب خبير أسواق المال إنه ليس هناك ما يعدل الأمور ويحسن الأداء فى البورصة طالما أن المخاوف المتعلقة بانتشار وتفشى فيروس كورونا قائمة وفى تزايد واستمرار اتخاذ مصر ودول العالم لإجراءات احترازية لمنع انتشاره  بشكل أكبر ولذلك لم تؤثر تلك الحوافز التى كانت غير متوقعة إلا بشكل وقتى  فخفض الفائدة بشكل مفاجئ وبنسبة كبيرة لم تكن متوقعة حيث بلغت 3%، كانت فى الأوقات العادية كفيلة بأن تدفع البورصة لتحقيق مستويات عالية كذلك الإجراءات الأخرى التى أقرتها الحكومة كالدفع بنحو 20 مليار جنيه لأناس السيولة أو تخفيض أسعار الغاز والكهرباء للمصانع كلها إجراءات كنا نتمنى أن تتخذ الحكومة ولو بندا واحدا منها قبل شهرين أو ثلاثة حيث كانت ستغير صورة وملامح البورصة بشكل كبير لكنها للأسف صدرت وقت أزمة كبيرة فلم يكن لها نفس التأثير المتوقع .

اضافة اعلان
واضاف أن الإجراءات التى اتخذتها الحكومة المصرية إنما تهدف إلى حماية الصناعة وسوق المال فى ظل انتشار فيروس كورونا وهى إجراءات لابد منها للحفاظ على ما تبقى من السوق والمستثمرين داخل السوق ووقف نزيف التخارج والله المكثف.

واشار الى  أن الإجراءات الأخيرة وان كانت ذات تأثير وقتى فى مواجهة أزمة تفوق الأزمة المالية العالمية التى حدثت عام 2008 إلا أنها استطاعت حماية السوق ومواجهة الأزمة ، وهى تعتبر حائط صد قوى وسد منيع ضد تلك المخاطر .