الأحد 12 يوليه 2020...21 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

انطلاق المعرض الدولي للفرنشايز

اقتصاد
المهندس طارق توفيق رئيس مجلس إدارة الجمعية المصريه للفرنشايز

محمود يونس


افتتح اليوم الأربعاء، أعمال المعرض الدولي للفرنشايز في نسخته الخامسة عشرة والمقام في الفترة من 10 حتى 12 مايو الجاري، والذي يضم هذا العام 80 علامة تجارية في العديد من المجالات ليس فقط لشركات مصرية بل عدد من الشركات العربية.

وقال المهندس طارق توفيق رئيس مجلس إدارة الجمعية المصريه للفرنشايز، إنه رغم التحديات التي يمر بها الاقتصاد المحلي إلا أن هناك طلبا على إقامة المعرض وعرض المشروعات وطرح الأفكار الجديدة في كثير من المجالات.

وأضاف توفيق أن المعرض يعد فرصة هامة لتوسع أصحاب المشروعات الناجحة ونقل الأفكار والمعرفة إلى الآخرين لتحقيق مبدأ الانتشار في السوق المحلي والأسواق الأخرى إضافة إلى أنها أيضا فرصة هامة للشباب للتعرف على الجديد من المشروعات والبدء من حيث انتهى الآخرون.

وأكد طارق توفيق أن نظام الفرنشايز أثبت عبر عقود وعلي مستوى العالم أنه الفرصة الحقيقية للنجاح، ويوفر فرص عمل بعيدا عن النظام التقليدي للتوظيف.

وقال إن آخر الإحصائيات تشير إلى أن إجمالي الاستثمارات بمجال الفرنشايز تقدر بنحو 60 مليار جنيه خلال السنوات الأخيرة إضافة إلى أن عدد أنظمة الفرنشايز القائمة بمصر تتجاوز ٦٠٠  نظام بين  أنظمة عالمية ومحلية، تتنافس معًا على مبيعات سنوية تقدر بنحو ١٢ مليار جنيه، وتوفر نحو ٨٠٠  ألف فرصة عمل مباشر ومليون وخمسمائة ألف فرصة عمل غير مباشرة.

وأوضح أن العلامات التجارية المحلية في مصر تمثل نحو 42% من مجموع "العلامات التجارية" بينما 58% منها علامات أجنبية، وكانت معظمها من الولايات المتحدة الأمريكية وتطور الأمر بعد ذلك وأصبح ما يعادل 90% من العلامات التجارية الأجنبية في مصر من أوروبا لا سيما إسبانيا، فرنسا، اليونان، إيطاليا ومن الشرق الأوسط.

ومثل قطاع التجزئة 49% من إجمالي أنظمة الفرنشايز في مصر منها "الأزياء –الهايبر ماركت –المنتجات المنزلية والأثاث –المصنوعات الجلدية"، بينما باقي المجالات يمثل 51% موزعة بين أكثر من 20 مجالا آخرين ومنها نسبة 23% تمثل المطاعم.