الأحد 25 أكتوبر 2020...8 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

اليوم.. «الدراسات الاقتصادية» يناقش إطلاق «التنافسية العالمية»

اقتصاد
مركز المصري للدراسات الاقتصادية

آيات الموافى


يعقد المركز المصري للدراسات الاقتصادية، والمجلس الوطني المصري للتنافسية اليوم الأربعاء، ندوة تحت عنوان "إطلاق تقرير التنافسية العالمية لعام 2014-2015 في مصر".اضافة اعلان

يلقي الدكتور أشرف العربي، وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، الكلمة الرئيسية للندوة، وتتناول فيها الدكتورة أمنية حلمي، مدير البحوث بالمركز، وطارق الغمراوي، اقتصادي بالمركز، بالعرض والتحليل نتائج التقرير عامة وبالنسبة لمصر.
وتناقش الندوة دلالات التقرير بالنسبة لمستقبل التنمية في مصر والركائز الرئيسية للتنافسية من منظور القطاع الخاص المصري. وسوف تتضمن الندوة مناقشة مفتوحة بمشاركة ممثلي الصحافة والإعلام.

وأكدت أمينة غانم،المدير التنفيذي المجلس الوطني المصري للتنافسية، أن التنافسية هي قدرة البلدان على خلق أفضل الظروف الاقتصادية والاجتماعية والبيئية للتنمية الاقتصادية، منوهة أن هذا التقرير الذي يصدره المنتدى الاقتصادي العالمي يستند إلى مؤشر للتنافسية العالمية لعدد 147 بلدا، وذلك وفقا لأداء هذه البلدان في 12 ركيزة من ركائز التنافسية.

وأضاف شريف الديواني، المدير التنفيذي للمركز المصري للدراسات الاقتصادية، أنه لحساب مؤشر القدرة التنافسية العالمية لبلد ما، يتم إسناد أوزان ترجيحية لتلك الركائز وفقا لمرحلة التنمية التي يمر بها البلد المعني استنادا إلى نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي ونسبة صادرات السلع التعدينية إلى إجمالي الصادرات.

ومن جانبه أشار عمر مهنا، رئيس مجلس إدارة المركز المصري للدراسات الاقتصادية، إلى أن القدرة التنافسية هي قدرة البلدان على خلق أفضل الظروف الاقتصادية والاجتماعية والبيئية لتحقيق تنمية اقتصادية شاملة ومستدامة.
وتجدر الإشارة إلى أن المركز المصري للدراسات الاقتصادية يقوم بالإشراف على تطبيق الاستبيان الخاص بمصر في تقرير التنافسية العالمية، وذلك بصفته مؤسسة شريكة للمنتدى الاقتصادي العالمي.




استطلاع رأى

هل تؤيد قرار الكاف تأجيل مباراة الزمالك والرجاء المغربي بسبب اصابات كورونا؟