الثلاثاء 20 أكتوبر 2020...3 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

التباين يسيطر على أداء البورصات العربية خلال تعاملات اليوم

اقتصاد 10202018125859166822909
حنان رمسيس

جمال عبدالناصر

قالت حنان رمسيس خبيرة أسواق المال ، إنه في بداية الأسبوع الرابع من شهر أكتوبر مازال التباين يسيطر علي أداء المؤشرات والترقب الحذر يسيطر علي تعاملات المتعاملين وانتظار بدء الانتخابات الأمريكية وتداعيات الموجة الثانية من كورونا. اضافة اعلان



وفيما يلي استعراض لأداء الأسواق العربية والبداية من دولة الإمارات والتي تباينت أداء مؤشرات أسواقها حيث ارتفع مؤشر بورصة دبي بنسبة 0.13 بالمائة ليبلغ مستوى 2197.64 نقطة، بينما هبط مؤشر بورصة أبوظبي بنسبة 0.01 بالمائة ليصل لمستوى 4553.96 نقطة. 


وشهدت بورصة دبي في هذه الأثناء تداول 13.40 مليون سهم، بقيمة 6.52 مليون درهم، بعد تنفيذ 179 صفقة، كما شهدت بورصة أبوظبي تداول 2.69 مليون سهم، بقيمة 21.09 مليون درهم بعد تنفيذ 114 صفقة.


وكان في صدارة الأسهم المرتفعة في سوق دبي المالي سهم مجموعة السلام القابضة، المدرجة أيضاً في بورصة الكويت بنسبة 5.49 بالمائة، بينما كان أكثر الأسهم تراجعاً في سوق أبوظبي سهم الشركة العالمية القابضة بنسبة 0.36 بالمائة.


وكان أنشط الأسهم على مستوى أحجام التداولات ببورصة دبي سهم شركة الاتحاد العقارية بعد تداول 8.94 مليون سهم، كما كان الأنشط من حيث الأحجام ببورصة العاصمة سهم شركة الدار العقارية بعد تداول 1.38 مليون سهم.


وكان أكثر الأسهم تداولاً على مستوى القيمة في سوق دبي المالي سهم شركة الاتحاد العقارية بسيولة وصلت إلى 2.62 مليون درهم، كما كان الأنشط في سوق أبوظبي سهم الشركة العالمية القابضة بقيمة 8.28 مليون درهم.


وفي الكويت استهلت المؤشرات الرئيسية لبورصة الكويت تعاملات اليوم الأحد على تراجع جماعي.


وتراجع المؤشر الأول 0.66%، وانخفض العام 0.52%، كما تراجع كل من رئيسي 50 والرئيسي بنسبة 0.50% و0.33% عن مستوى الخميس الماضي.


وبلغت قيمة تداولات بورصة الكويت في تلك الأثناء 13.50 مليون دينار، وزعت على 81.69 مليون سهم، بتنفيذ 3.05 ألف صفقة.


وتصدر سهم ثريا القائمة الحمراء بـ4.96%، فيما جاء وربة للتأمين على رأس الارتفاعات بـ4.67%.


وحول أنشط التداولات، تقدم السلام المرتفع 2.36% الكميات بـ9.37 مليون سهم، فيما جاء بيتك على رأس السيولة 3.96 مليون ريال، بتراجع 1.13%.


وفي المملكة العربية السعودية مازالت نقطة ٨٥٠٠ هي نقطة مقاومة نفسية قوية جدا بالنسبة للمؤشر تاسي ما أن يصل إليها الا ان يتم الانخفاض عنها

كذلك نقطة ١٥٠٠٠ نقطة في المؤشر الموازي نمو حد أعلي والتي تعتبر نقطة مقاومة قوية يهبط المؤشر لجني الارباح لما ادناها.


وشهد سوق الأسهم السعودية- تداول، أداء إيجابيا خلال الأسبوع، مواصلا ارتفاعه للأسبوع الثالث على التولي، في ظل صعود أغلب القطاعات وعلى رأسها القطاعات القيادية.


وارتفع المؤشر العام للسوق "تاسي" بنسبة 1.68% خلال الأسبوع، بمكاسب بلغت 141.24 نقطة،صعد بها إلى مستوى 8553.79 نقطة، مقابل 8412.55 نقطة بنهاية الأسبوع السابق.


وربح رأس المال السوقي خلال الأسبوع  نحو 9.33 مليار ريال، لتصل القيمة السوقية للأسهم المدرجة إلى 9.2 تريليون ريال، مقابل 9.189 تريليون ريال، بالأسبوع الماضي.


وغلب اللون الأخضر على أداء القطاعات، بقيادة "البنوك" الذي صعد 2.76%، وسجل قطاع المواد الأساسية إرتفاعا نسبته 1.77%، وبلغت مكاسب الإتصالات بنسبة 1.44% على التوالي.


وفي المقابل تراجع قطاع الطاقة بنسبة 0.18% واقتصرت الخسائر على 5 قطاعات فقط، تصدرها قطاع الصناديق العقارية بتراجع نسبته 2.41%، تلاه قطاع التأمين بنسبة تراجع بلغت 2.38%.


وشهدت حركة التداول ارتفاعاً ملحوظا خلال الأسبوع على كافة مستوياتها، مقارنة بالأسبوع السابق، لترتفع قيم التداول، إلى 61.22مليار ريال، مقابل 55.60 مليار ريال، بالأسبوع الماضي بنسبة ارتفاع 10.11%.


وتراجعت كميات التداول بالأسبوع المنتهي في 15 أكتوبر إلى 2.5 مليار سهم، مقابل 2.35 مليار سهم بالأسبوع السابق، بارتفاع نسبته 6%.


وعلى مستوى أداء الأسهم، سجل سهم "الكابلات السعودية" أعلى المكاسب، خلال الأسبوع بارتفاع نسبته 19.44%، وكانت أكبر الخسائر لسهم "الخليجية العامة" الذي هبط 12.51%.


وتصدر "الأسماك" الأسهم النشطة بالقيمة، بنحو 1.903مليار ريال، وسجل "دار الأركان" أعلى الكميات بـ193.487 مليون سهم.