الأحد 27 سبتمبر 2020...10 صفر 1442 الجريدة الورقية

وليد العطار: أجرينا 8 مسحات للاعبي المصري وكانت سلبية فكيف ظهرت 16 حالة إيجابية؟

رياضة 78534865-10157631905777226-5317112780224987136-n2019_12_8_20_15
المصري

صفاء كامل

أكد وليد العطار المدير التنفيذي لاتحاد الكرة أن المخطئ في أزمة إصابات لاعبي المصري بفيروس كورونا عليه أن يتحمل خطأه.

اضافة اعلان

وقال "العطار" في تصريحات لبرنامج الماتش الذي يقدمه الإعلامي هاني حتحوت على قناة صدى البلد: إن إجراء المسحات هدفه وقائي منذ البداية، موضحًا أنه تم إجراء ٨ مسحات لفريق المصري وجميع الحالات كانت سلبية.


وواصل أنه بعد مباراة المصري والزمالك ظهرت ١٦ حالة إيجابية في الفريق البورسعيدي، وهو ما يؤكد حدوث خطأ ما، وبالتالي مَن ارتكب الخطأ يتحمل نتيجته.


وتابع: "هناك اجتماعات حدثت بين عمرو الجنايني رئيس اتحاد الكرة وسمير حلبية رئيس المصري، وبتدخل وزير الرياضة تم الاتفاق على تأجيل مباراة واحدة للمصري كانت مع حرس الحدود أسوة بالإنتاج الحربي الذي تأجلت له مباراة واحدة مع نادي مصر".


وأكمل: "سمير حلبية أكد أنه لن يطلب تأجيل لقاء الإسماعيلي، واتحاد الكرة لن يتحمل أخطاء أحد خاصة وأنه أجرى مسحات للاعبين وجاءت سلبية وبالتالي تحولها لإيجابية ليس مسئولية اتحاد الكرة".

 

بعد اعتباره منسحبا من مواجهة الإسماعيلي.. المصري يشكو اتحاد الكرة للفيفا

 

واعلن أحمد الغندور صافرته انسحاب النادى المصري من مواجهة الإسماعيلي التى كان مقررا إقامتها أمس الجمعة بملعب الجيش ببرج العرب.

وجاء احتساب انسحاب المصري البورسعيدي لعدم حضوره المباراة اعتراضًا على رفض اتحاد الكرة تأجيل المباراة لوقت لاحق نظرًا لوجود ٢٢ حالة إصابة بفيروس كورونا بصفوف الفريق البورسعيدي مع حضور فريق الإسماعيلي لملعب الجيش. 

وحضر الإسماعيلي بملعب اللقاء على الرغم من تأكيدات المصري بعدم خوض المباراة إلا أنه لم يمانع في تأجيل المباراة وإقامتها في وقت لاحق رافضًا الحصول على نقاط اللقاء مراعاةً لظروف المصري.

وقرر مجلس إدارة النادي المصري بالإجماع عدم توجه الفريق الأول لأداء مباراة النادي الإسماعيلي الشقيق في الدوري العام والتي كان مقررًا إقامتها في السادسة والنصف مساء أمس الجمعة على إستاد برج العرب، وذلك للحرص التام على سلامة وأرواح اللاعبين والأجهزة الفنية وجميع عناصر اللعبة لوجود ٢٢ حالة بالفريق.

ويؤكد مجلس إدارة النادي في بيانه ثقته الكاملة في تفهم رؤيته وموقفه تجاه الأزمة من جميع الجهات المعنية باتخاذ القرار، كما يثق في اتخاذ القرار الصائب الذي يصب في الصالح العام في ظل ضرورة الحفاظ على سلامة جميع عناصر اللعبة.