الإثنين 30 نوفمبر 2020...15 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

بول بوجبا يكشف حقيقة اعتزاله الدولي بعد أزمة الإساءة للرسول في فرنسا

رياضة بول بوجبا
الفرنسي بول بوجبا

محمود درويش

أعرب بول بوجبا لاعب وسط مانشستر يونايتد الانجليزى، عن غضبه من أنباء اعتزاله اللعب الدوري مع منتخب فرنسا بسبب نشر مواطنيه رسوما مسيئة للرسول الكريم، بعد التصريحات التى أطلقها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والتي تزعم أن الإسلام هو مصدر الإرهاب الدولي.اضافة اعلان


وأكد بوجبا أن الإسلام دين التسامح والسلام وأنه ضد أي أعمال عنف بدافع نصرة الرسول، وأنه سيتخذ الإجراءات القانونية ضد صحيفة ذا صن.

So The Sun did it again... absolutely 100% unfounded news about me are going around, stating things I have never said or thought. I am appalled, angry, shocked and frustrated some “media” sources use me to make total fake headlines in the sensible subject of French current events and adding my religion and the French National Team to the pot. I am against any and all forms of terror and violence. My religion is one of peace and love and must be respected. Unfortunately, some press people don’t act responsibly when writing the news, abusing their press freedom, not verifying if what they write/reproduce is true, creating a gossip chain without caring it affects people’s lives and my life. I am taking legal action against the publishers and spreaders of these 100% Fake News. In a quick shout out to The Sun, who normally could not care less: some of you guys probably went to school and will remember how your teacher said to always check your sources, don’t write without making sure. But hey, seems you did it again and on a very serious topic this time, shame on you! #fakenews #AllezLesBleus @equipedefrance
A post shared by Paul Labile Pogba (@paulpogba) on


ونشر بول بوجبا رسالة مطولة عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعى "انستجرام" أكد فيها : "لذا فعلتها صحيفة "ذا صن" مرة أخرى ، هناك أخبار لا أساس لها من الصحة بنسبة 100 ٪ عني ، تذكر أشياء لم أقلها أو أفكر بها من قبل".

وأشار :" أشعر بالذهول والغضب والصدمة والإحباط ، حيث تستخدمني بعض المصادر "الإعلامية" لتصنع عناوين مزيفة بالكامل في الموضوع المعقول للأحداث الفرنسية الجارية وإضافة ديني والفريق الوطني الفرنسي إلى الرهان".

وأضاف: "أنا ضد كل أشكال الإرهاب والعنف، ديني دين سلام ومحبة ويجب احترامه. لسوء الحظ ، لا يتصرف بعض الصحفيين بمسؤولية عند كتابة الأخبار ، أو إساءة استخدام حرية الصحافة ، أو التحقق مما إذا كان ما يكتبونه، يعيدون إنتاجه صحيحًا ، أو إنشاء سلسلة ثرثرة دون الاهتمام بتأثيرها على حياة الناس وحياتي".

وشدد: "سأتخذ إجراءات قانونية ضد ناشرى وموزعى هذه الأخبار المزيفة بنسبة 100٪. وخاصة ذا صن، التي عادة لا تهتم كثيرًا: ربما ذهب بعضكم إلى المدرسة وسيتذكرون كيف قال معلمك للتحقق دائمًا من مصادرك ، لا تكتب دون التأكد. لكن مهلا ، يبدو أنك فعلت ذلك مرة أخرى وفي موضوع خطير للغاية هذه المرة ، عار عليك!".

استطلاع رأى

هل تتوقع الإقبال على تركيب الملصق الإلكتروني بعد مد المهلة لأخر ديسمبر؟