السبت 31 أكتوبر 2020...14 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

بمشاركة النني وصلاح.. ليفربول يتخطى أرسنال بثلاثية

رياضة 9202028225513580795518
ليفربول أمام أرسنال - أرشيفية

يوسف شعبان

فاز ليفربول الإنجليزي على ضيفه أرسنال، بثلاثة أهداف مقابل هدف، في اللقاء الذي جمع الفريقين على ملعب أنفيلد ضمن مواجهات الجولة الثالثة من الدوري الإنجليزي الممتاز.اضافة اعلان


تقدم لاكازيت للأرسنال في الدقيقة في الدقيقة 25، ثم أدرك ساديو ماني التعادل لأصحاب الأرض في الدقيقة 28، ثم نجح أنرو روبرتسون في إحراز هدف التقدم للريدز فى الدقيقة 34 من اللقاء، واختتم البرتغالي دييجو جوتا أهداف ليفربول في الدقيقة 88 من اللقاء.

ونال السنغالي ساديو ماني بطاقة صفراء فى الدقيقة الثالثة من زمن اللقاء، قبل أن يسدد اللاعب نفسه تسديدة قوية فى الدقيقة 15 تصدى لها حارس أرسنال بنجاح وأبعدها عن المرمى.

وشهدت الدقيقة 21 تسديدة قوية من جناح ليفربول أرنولد، ارتطمت بأحد مدافعي أرسنال وغير اتجاهها باتجاه مرمى المدفعجية ولكنها العرضة تنقذ أرسنال من هدف محقق.

ليفربول يتقدم على أرسنال بثنائية في الشوط الأول

ونجح مهاجم أرسنال لاكازيت في خطف هدف التقدم لليفربول في الدقيقة 25 من هجمة مرتدة، ولم تمض إلا دقيقتان فقط على هدف أرسنال، حتى نجح ساديو ماني في إدراك هدف التعادل لأصحاب الأرض، بعد تسديدة قوية من المصري محمد صلاح ارتدت من يد حارس أرسنال لتجد ماني ويسددها داخل المرمى لتصبح النتيجة تعادل الفريقين بهدف لكل منهما.

وفي الدقيقة 34 ينجح جناح ليفربول أندرو روبرتسون في تسجيل هدف ليفربول الثاني بعد تلقيه كرة عرضية يودعها مرمى الضيوف بأريحية شديدة.

الشوط الثاني
وشهدت الدقائق ال20 الأولي من زمن الشوط الثاني، ضغط هجومي مكثف من قبل لاعبي ليفربول، بحثا عن الهدف الثالث، وشكل الثلاثي الهجومي محمد صلاح وساديو ماني وفيرمينيو خطورة بالغة على مرمى الأرسنال.

وحاصر ليفربول لاعبي أرسنال فى وسط ملعبهم، ودانت السيطرة لأصحاب الأرض فى كل أرجاء الملعب، وتصدي حارس الأرسنال "لينو" لأكثر من هجمة خطرة ل ساديو ماني ومحمد صلاح .

وعلى عكس سير اللقاء وعن طريق هجمة مرتدة كاد لاكازيت أن يدرك هدف التعادل للأرسنال، على إثر إنفراده بمرمي ليفربول ولكنه سددها برعونة في يد الحارس أليسون .

يستمر الضغط الهجومي لليفربول على دفاعات الأرسنال، بحثا عن الهدف الثالث، يقابله إستبسال دفاعي من قبل لاعبي الأرسنال، الذى إتمد على الهجمات المرتدة، وشكلت خطورة بالغة على مرمى ليفربول لولا يقظة الحارس المخضرم أليسون .

ويصنع محمد صلاح أسيست رائع ينفرد على إثره البرتغالي دييجو جوتا بمرمي أرسنال فى الدقيقة 83 ولكنه يسددها برعونة فى الشبكة من الخارج، ويصيع أخطر فرصه ليفربول فى هذه الشوط، وينجح اللاعب نفسه فى التعويض ويسجل هدف فريقه ليفربول الثالث في الدقيقة 88 .

بهذه النتيجة رفع ليفربول رصيده إلى 9 نقاط من ثلاث إنتصارات، إحتل بها المركز الثالث بجدول الترتيب، بينما تجمد رصيد الأرسنال عند 6 نقاط فى المركز الخامس .