الإثنين 30 نوفمبر 2020...15 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

بعد تصريحاته الأخيرة | تفاصيل جديدة في أزمة رحيل رمضان صبحي عن الأهلي

رياضة images - 2020-10-27T141220.780
رمضان صبحي

محمد سيد

جدد رمضان صبحي لاعب الأهلي السابق و المنضم حديثا إلى صفوف بيراميدز الخلافات مع النادي الأهلي ومسئوليه بعد ظهوره أمس عبر أحدي القنوات الفضائية للحديث عن كواليس رحيله عن القلعة الحمراء والتي شهدت العديد من المغالطات التي قالها اللاعب وفقًا لما شهدته كواليس مفاوضاته مع نادي القرن.اضافة اعلان


البداية كانت مع توصل الأهلي الي اتفاق شبه نهائى وصلت نسبته إلي 95 %مع مسئولي النادي الإنجليزي هيدرسفيلد على شراء اللاعب بشكل نهائى وبعد الاستقرار على التفاصيل المالية الخاصة بالصفقة فاجأ رمضان صبحي بوجود عرض أوروبي فى الطريق له ومن ثم طلب تأجيل حسم موقفه من البقاء فى الأهلي وهو الأمر الذى أربك المفاوضات تماما وحسابات الأهلي الفنية فى ظل إعلان رغبة فايلر المدير الفني للفريق وقتها فى استمرار اللاعب.

والمؤكد أيضا إن الأهلي قد بدأ المفاوضات مع رمضان صبحي مبكرًا للغاية منذ بداية أزمة كورونا والتى شهدت تعليق النشاط الرياضى فى العالم أجمع حيث خاطب الأهلي الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" وطلب منه مد إعارة اللاعب إلى نهاية الموسم الكروي المصري خاصة فى ظل أزمة كورونا التي ضربت دول العالم بجانب تكبد النادي ملايين الجنيهات فى استعارته ومع إصابة اللاعب العضلية التى استمرت 4 شهور تقريبًا وهو ما ترتب عليه ترحيب من جانب الفيفا الذى أكد على أن الأمر يجب أن يكون بالتراضي بين الطرفين ومن ثم تم مطالبة الأهلي بمخاطبة هدرسفيلد الإنجليزي لبحث الأمر.

وعلى الفور تحرك الأهلي سريعًا للإبقاء على رمضان صبحي وتمت مخاطبة هيدرسفيلد حيث طلب النادي الإنجليزي تأجيل الأمر لحين وضوح الرؤية بشأن عودة النشاط الرياضى من عدمه وذلك قبل عودة الدوري الإنجليزي .


وتصاعدت الأحداث بعد ذلك حيث عاد الدوري الإنجليزي ووضحت الرؤية بشأن استئناف النشاط الرياضى وتمت مخاطبة هيدسفيلد من جديد ولكنه طلب تأجيل الأمر إلى نهاية الموسم وجدد الأهلي مكاتباته إلى النادي الإنجليزي وتم وضع رقم مادي للتفاوض بعد ترحيب النادي الإنجليزي ببيع اللاعب بناء على توصية المدير الفني الذى أكد عدم حاجته إلى اللاعب الذي فضل في النهاية الرحيل عن الأهلي والانتقال إلي بيراميدز بسبب المقابل المادي المغري الذي حصل عليه.

استطلاع رأى

هل تتوقع الإقبال على تركيب الملصق الإلكتروني بعد مد المهلة لأخر ديسمبر؟