الأربعاء 23 سبتمبر 2020...6 صفر 1442 الجريدة الورقية

وزير الأوقاف: تحويل 50 مسجدا بالقليوبية إلى جامع بمناسبة رمضان

محافظات

نهال دوام


أكد الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، أن الوزارة ستبدأ خلال أسبوعين بتحويل 50 مسجدًا بالقليوبية إلى جامع بواقع مسجدين بكل مدينة ومسجد بكل قرية، وذلك في إطار استعدادات الوزارة لاستقبال شهر رمضان.
اضافة اعلان

وأوضح الوزير أن مبادرة المساجد الجامعة تستهدف تحويل الدور الدعوي لخدمة المجتمع المحيط لكي يضم المسجد الجامع مكتب عصري لتحفيظ القران يقوم بتعليم القيم الدينية والأخلاقية بجانب تحفيظ النشء للقرآن، بالإضافة لفصل محو الأمية ومقرأة وحلقة ذكر على أن يتم نقل أنشطة قراء السور إلى هذه المساجد.

وأشار الوزير إلى أن ذلك يأتي في إطار التوجيهات لوكلاء الوزارة على مستوى المحافظات لاختيار أفضل العناصر من أئمة ومحفظين وأمناء مكتبات لإدارة هذه المساجد على أن يقوم إمام المسجد بجانب عمله في الدعوة بمهمة التواصل المجتمعي في البيئة المحيطة لكي تكون هذه المساجد منظومة اجتماعية متكاملة لحل المشكلات والتواصل مع المؤسسات والمدارس ومراكز الشباب كل في منطقته لإحداث التنمية الشاملة والنهضة الثقافية والدينية في محيطها.

وأضاف الوزير أن هذه المساجد ستكون هي مساجد الاعتكاف خلال شهر رمضان المقبل وسيتم تجهيزها بكافة الإمكانيات والمتطلبات لنجاح الاعتكاف.

جاء ذلك خلال تصريحات صحفية على هامش افتتاح مسجد "زعزع" بطوخ يرافقه اللواء رضا فرحات محافظ القليوبية، والدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية، والدكتور على جمعة عضو هيئة كبار العلماء، والقيادات التنفيذية والشعبية والأمنية بالمحافظة وعدد من نواب طوخ وبنها وشبين القناطر، وعقد الوزير اجتماعا مع أئمة المحافظة بحضور الشيخ صبري دويدار وكيل وزارة الأوقاف بالمحافظة.

وأكد الوزير أن ضوابط الاعتكاف في رمضان الهدف منها هو ضمان سلامة المعتكفين، مشددًا على أنه لا تدخل من أي جهة في أمور الاعتكاف أو تحديد المساجد أو تحديد روادها، وقال إنه غير مسموح لأحد غير معروف لأبناء منطقة مسجد الاعتكاف بالاندساس بين المصلين، مشيرًا إلى أن طلب البطاقة الشخصية من المعتكف أمر تنظيمي فقط وليس فيه أي تدخل أمني "ونحن لا نقدم أي بيانات للأمن عن أي شخص"، مطالبًا الائمة بتوخي الحذر والإشراف على تنظيم هذه الشعائر بما يحقق الصالح العام.