السبت 4 يوليه 2020...13 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

هبوط أسعار تمور الوادى الجديد والمزارعون يستنجدون بالمحافظ

محافظات

محمد محروس


شهدت أسعار التمور بالوادى الجديد أمس السبت، بمركزي الخارجة وباريس، تدهورا كبيرا حيث سجل سعر الكيلو 13 جنيها مقارنة بالأيام الثلاثة الماضية والتي قفز فيها سعر الكيلو إلى 16 جنيها للكيلو، مما دعا المزارعين إلى مناشدة اللواء محمد الزملوط محافظ الوادى الجديد للتدخل لإنقاذهم من الهبوط السريع للأسعار.

وقال محمد حسن مزارع من مدينة الخارجة إن أسعار التمور شهدت هبوطا كبيرا في حين كنا نتوقع ارتفاع الأسعار بعد اشتداد المنافسة بين التجار المحليين والمستوردين، ولكن حدث العكس فاشترى كبار التجار القادمون من محافظات الوجه بحري الكميات التي كانوا يرغبون فيها، وتركوا السوق يتحكم فيه التجار وأصحاب المصانع المحليين من أبناء المحافظة والذين خفضوا الأسعار باتفاقات أجريت فيما بينهم.

ولفت حسن أن عددا كبيرا من المزارعين أجل جمع محصول البلح لعدة أيام أملا في أن يتحسن السوق ويرتفع السعر مرة أخرى وتكون هناك طلبيات جديدة بسعر مرتفع، مضيفا أن جميع المزارعين يأملون ارتفاع السعر لـ15 جنيها خلال الأيام القادمة لكي يعوضهم عن ما مروا به طوال العام ويكون هناك ربح وفير لهم.

وتابع: إن البعض يزعم أن العرض والطلب وراء تحديد السعر ولكن هذا ليس صحيحا فهناك اتفاقات بين كبار التجار على المزارعين لتوحيد السعر في ظل غياب دور مجمع التمور الحكومي الرئيسي والمفترض أن يكون نجدة للمزارعين ولكن المحافظة تركت المزارعين فريسة للتجار وأصحاب المصانع الخاصة مما أدى إلى تدهور السعر في ظل تحقيقهم مكاسب شخصية كبيرة.

استطلاع رأى

هل تتوقع التزام المحال والمقاهي بنسبة الـ25 % التى حددتها الحكومة؟