الثلاثاء 20 أكتوبر 2020...3 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

مكاتب تموين الإسكندرية.. «مشاجرات وتحرش وسرقة» (صور)

محافظات

خالد الأمير - محمد علي


مشاجرات وتحرش وسرقة، باتت تلك الأمور هي العلامة المميزة لمكاتب التموين المختلفة في الإسكندرية، بسبب قرار إضافة المواليد أو السير في إجراءات بطاقة تموينية جديدة. اضافة اعلان


فالزحام الشديد والمعاملة السيئة والبطء من موظفي التموين، فاقم الأزمة بشكل كبير وزاد من معاناة المواطنين الذين يريدون أن يحصلوا على حقوقهم التموينية.

قال أحمد رشاد أحد أهالي منطقة العامرية، إن تعذيب المواطنين في مكاتب التموين أصبح أمر لا يطاق، فالطوابير تمتد لعشرات الأمتار، وسط زحام شديد من أجل إنهاء إجراءات إضافة المواليد أو إصدار بطاقة تموينية جديدة، وسط تعنت من الموظفين وسوء معاملة ومشاجرات مستمرة.

وأضاف رشاد، أن الزحام الشديد تسبب في حالات تحرش من معدومي الأخلاق بالسيدات الغلابة، وباتت حوادث السرقة تحدث يوميا، وسط فوضى عارمة وعدم وجود نظام أو محاسبة للموظفين.

من جانبه أشار خالد عيسى من منطقة العصافرة، إلى أن مكتب التموين بالمنطقة تسيطر عليه السماسرة والبلطجية واستغلال لا مثيل له للمواطن الغلبان، وسط زحام شديد ومشاجرات وبطء في الإجراءات.

على جانب آخر قال أحد مسئولي مكتب تموين العامرية "رفض ذكر اسمه" أن هناك عجزا صارخا في الموظفين وطلبنا زيادة العدد دون جدوى، ويوميا لدينا المئات من الأهالي طالبي إضافة المواليد أو إصدار بطاقة جديدة، بالإضافة إلى أن خارج المكتب لا يقع تحت سلطتنا وطالبنا بتأمين شرطي ولم نجد إجابة أيضا.