الأربعاء 15 يوليه 2020...24 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

مصدر أمني بالغربية يكشف حقيقة وفاة شاب داخل قسم شرطة كفرالزيات

محافظات
المتوفي

رضا غانم - سارة قنديل


أكد مسئول أمني بمديرية أمن الغربية، أن وفاة شاب داخل مركز شرطة كفرالزيات، طبيعية وجاءت نتيجة إصابته بغيبوبة سكر، نافيا ما تردد عن تعذيبه داخل قسم شرطة مركز كفر الزيات.

وأضاف المسئول الأمني، أن تقرير مفتش الصحة أكد أن الشاب مصاب بالسكر وهو ما تسبب في وفاته حال ضبطه وبحوزته قطع من مخدر الحشيش، مشيرا إلى أن فريقا من أعضاء النيابة العامة عاين جثة الشاب وكلف فريقا من الطب الشرعي لفحص الجثة وتم التأكد من عدم وجود شبهة جنائية في الحادث.

وأشار المسئول الأمني إلى أن دور رجال الشرطة هو حفظ أمن واستقرار الناس ومواجهة الخارجين على القانون من حائزي المواد المخدرة والأسلحة النارية غير المرخصة.

كان أهالي قرية مشلة بكفر الزيات، تجمهروا في وقفة احتجاجية أمام أبواب مشرحة مستشفى كفر الزيات العام احتجاجا على تأخر تشريح جثة الشاب إيهاب محمد عبد الجابر "29 سنة"، والمطالبة بتوقيع كشف الطب الشرعي عليه بعد أن نما لعلمهم أنه تعرض للتعذيب داخل قسم شرطة كفرالزيات.

وقال سيد خطاب نجل خال الضحية، إن ضباطا من مباحث شرطة كفر الزيات وقوات من الشرطة السرية والنظامية استقلوا سيارة ميكروباص تحمل رقم 6243 ع م س حمراء اللون، وألقوا القبض عليه برفقته اثنان من زملائه، لافتا أنه تم إخلاء الأول والثاني بينما ظل الأخير محتجزا  داخل ديوان قسم شرطة المركز.

وأوضح أن زميلا الضحية أكدا أنه تم الاشتباه بهما والتحقيق معهما داخل مركز الشرطة دون تحرير أي محاضر، مشيرا إلى أن نجل خاله تعرض للضرب والتعذيب بالكهرباء على أيدي رجال الشرطة دون أن يكون متهما في أي قضية أو مسجل خطر.