الثلاثاء 7 يوليه 2020...16 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

محافظ البحيرة ومدير الأمن يشهدان جلسة صلح لإنهاء خصومة ثأرية

محافظات

عماد رجب


شاركت المهندسة نادية عبده، محافظ البحيرة، واللواء علاء الدين عبد الفتاح مدير أمن البحيرة واللواء محمد هندى مدير المباحث الجنائية في جلسة الصلح العلنية بين عائلتي حجاج وشلبي وإنهاء الخصومة الثأرية بينهما بعد دفع الدية.

وأشار جمال أبو الفضل المستشار الإعلامي لمحافظة البحيرة، أن المهندسة نادية عبده تشهد ثاني جلسة صلح بقرية كوم البركة التابعة لمركز كفر الدوار بين عائلتى حجاج وشلبى وإنهاء الخصومة الثأرية بينهما، حيث قامت عائلة شلبى بدفع الدية 2 مليون جنيه وتم الصلح والتراضى بين العائلتين وسط جو من البهجة والسرور لإنهاء هذه الخصومة الثأرية.

ومن جانبها أكدت المهندسة نادية عبده محافظ البحيرة، على فضل الإصلاح بين الناس ابتغاء مرضات الله وإنهاء جرائم الثأر التي تعد من أخطر الجرائم التي تهدد الأمن الاجتماعى، مشيدة بجهود اللواء علاء الدين عبد الفتاح مدير أمن البحيرة ومعاونيه في تحقيق الاستقرار في المجتمع.

فيما أكد اللواء علاء الدين عبد الفتاح مدير الأمن على الدور الاجتماعى للأجهزة الأمنية والتي تتمثل في إنهاء كافة الخصومات الثأرية بكافة مراكز المحافظة عن طريق عقد الجلسات العرفية حقنا لدماء الأبرياء.

وترجع أحداث الخصومة الثأرية إلى حدوث مشاجرة بين عائلتى حجاج وشلبى أسفرت عن مقتل أحد أفراد عائلة حجاج حيث أسفرت جهود الأجهزة الأمنية والتنفيذية بإشراف المهندسة نادية عبده محافظ البحيرة واللواء علاء الدين عبد الفتاح مدير أمن البحيرة في إنهاء الخصومة والدفع بحكماء القرية وشيوخ الأزهر وعقلاء العائلتين وأعضاء مجلس النواب والاتفاق على عقد جلسة صلح بين العائلتين.