الأربعاء 28 أكتوبر 2020...11 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

محافظ الإسكندرية يلتقي وفد الوكالة الفرنسية للتنمية

محافظات

خالد الأمير - محمد علي


التقى المهندس محمد عبد الظاهر محافظ الإسكندرية، بوفد من الوكالة الفرنسية للتنمية ( AFD ) بمكتبه؛ لمناقشة المشروعات التي تنوي الوكالة تمويلها في محافظة الإسكندرية وخاصة مشروع بناء وحدة لمعالجة الحمأة بمحطة اﻹسكندرية الشرقية لمعالجة الصرف الصحي، وكذلك مشروع توسيع محطة اﻹسكندرية الغربية لمعالجة الصرف الصحي. اضافة اعلان


وقدم عبد الظاهر، الشكر والتقدير إلى الوكالة الفرنسية للتنمية على مجهوداتهم في تقديم المشروعات التي تخدم المحافظة، مؤكدا على أن مشكلة التخلص اﻵمن من الصرف الصحي تعد أهم المشكلات الحيوية التي تمس المواطنين بشكل مباشر، والتخلص اﻵمن منه هو مشكلة تؤرق جميع الدول، ونعمل على القضاء عليها نهائيا بوضع آليات منظمة وبالاستعانة بالخبراء والمتخصصين في ذلك، وأكد على تقديم كل الدعم والتعاون للوكالة لإنجاح تلك المشروعات التنموية.
 
ووقعت الوكالة الفرنسية للتنمية (AFD ) ووزارة التعاون الدولي إعلان مشترك في 17 أبريل 2016 بشأن تمويل بناء وحدة لمعالجة الحمأة بمحطة اﻹسكندرية الشرقية لمعالجة الصرف الصحي لاستغلال إمكانيات المحطة بأقصى درجة وتقليل نسبة الحمأة التي تنتجها المحطة بنسبة 30 % ومعالجة والتخلص من أضرار الحمأة المتبقية، وإنتاج غاز يستخدم لتوليد الطاقة بنسبة 60% تستغل في تشغيل المحطة ذاتيا، وزار الوفد محطة اﻹسكندرية الشرقية بالتنسيق مع الجهاز التنفيذى لمشروعات مياه الشرب والصرف الصحي وذلك للتعرف على المشكلات التي تواجهها منظومة الصرف الصحي في اﻹسكندرية بشكل عام، وزار أيضا محطة اﻹسكندرية الغربية لمعالجة الصرف الصحي لدراسة مشروع توسيع هذه المحطة.

جاء ذلك بحضور نبيل حجلاوي، قنصل عام فرنسا باﻹسكندرية، كاسيلد برونيير رئيسة قطاع المياه والصرف الصحي بمقر الوكالة بباريس، وسيلفان كوكمان مدير مشروعات بمقر الوكالة بباريس، وستيفاني لانفرانكي مديرة مكتب الوكالة بالقاهرة، وزكاري بورك مسئول مشروعات بمكتب الوكالة بالقاهرة، وأحمد بدر مسئول مشروعات بمكتب الوكالة بالقاهرة.

استطلاع رأى

هل تتوقع استمرار اقبال الناخبين علي التصويت في المرحلة الثانية؟