الجمعة 10 يوليه 2020...19 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

محافظ أسيوط ورئيس أركان المنطقة الجنوبية بزفاف مصاب بـ«حق الشهيد» (فيديو وصور)

محافظات

إيمان عمار


شهد اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط واللواء أركان حرب أيمن نعيم رئيس أركان المنطقة الجنوبية العسكرية واللواء جمال شكر مدير أمن أسيوط عقد قران وحفل زفاف الجندى مقاتل "محمود عبد الفتاح الرمحى" أحد مصابى العمليات العسكرية "حق الشهيد" بشبه جزيرة سيناء، وذلك بمنزله بجزيرة الأكراد بمركز الفتح، مقدمين له التهنئة بمناسبة الزفاف، معلنين دعمهم لجميع رجال قواتنا المسلحة ولجميع مصابى العمليات العسكرية.

شارك في حفل الزفاف المهندس نبيل الطيبى سكرتير عام مساعد المحافظة واللواء وائل الدغيدى مدير فرع المخابرات العامة بالمحافظة واللواء ناصر السمان رئيس فرع المخابرات الحربية بالمحافظة والعميد عصام غانم مدير فرع الأمن العام والشيخ عاصم قبيصى وكيل وزارة الأوقاف والأنبا لوكاس مطران أبنوب والفتح وأسيوط الجديدة والمقدم محمود صبحى نائب المستشار العسكري للمحافظة ومحمد حمد الله رئيس جمعية المستثمرين بأسيوط ونبيلة على محمود رئيس مركز ومدينة الفتح والنائب مرتضى العربى عضو مجلس النواب ولفيف من القيادات التنفيذية وقيادات الجيش والشرطة والمئات من أهالي القرية وأسرة العروسين.

وقدم محافظ أسيوط –خلال كلمته– التهنئة للجندى البطل الذي قدم نموذجًا في الدفاع عن الوطن وتأدية واجبه بصدق وإخلاص ولم يهاب الموت وتصدى للأخطار حتى أصيب في إحدى العمليات العسكرية لاسترداد حق الشهداء، مشيرا إلى أن حضور جميع القيادات لحفل الزفاف هو رد الجميل للجندى البطل الذي أدى واجبه تجاه وطنه، معلنًا دعمه الكامل لجميع أسر شهداء الجيش والشرطة ولجميع المصابين.

ووجه اللواء أركان حرب أيمن نعيم رسالة إلى الجندى البطل ناقلا فيها تحية وتهنئة الفريق محمد زكى وزير الدفاع واللواء أركان حرب توفيق خالد سعيد قائد المنطقة الجنوبية العسكرية وجميع قادة وضباط وجنود الجيش المصرى البواسل للجندى البطل بمناسبة حفل زفافه، معلنا أن جميع رجال القوات المسلحة يؤدون واجبهم بصدق وإخلاص ولن يترددوا في تقديم أرواحهم الطاهرة فداء للوطن ودفاعا عن أمنه واستقراره ضد أي اعتداء.

ونقل مدير أمن أسيوط تهنئة وزير الداخلية وجميع ضباط المؤسسة الشرطية للجندى البطل الذي أصيب أثناء تأدية واجبه في الدفاع عن تراب الوطن وحفظ أمنه واستقراره، معربا عن سعادته البالغة حضور تلك المناسبة تعبيرا عن مساندة قيادات الجيش والشرطة والأجهزة التنفيذية لرجالها البواسل.

وعبر الشيخ عاصم قبيصى وكيل وزارة الأوقاف عن سعادته لحضور حفل زفاف وتكريم أحد أبطال المؤسسة العسكرية التي نفخر بها لأنها مصنع الرجال وخط الدفاع المنيع ضد أي اعتداء، مشيرا إلى منزلة الدفاع عن الأرض والعرض والنفس وموجها التحية والشكر لجميع شهدائنا الأبرار ولجميع المصابين، داعيا المولى عز وجل أن يبارك له هو وزوجته وأن يرزقهما السعادة والأمان.

كما أشاد الأنبا لوكاس بدور الوزير المحافظ في جمع قيادات الجيش والشرطة والقيادات الدينية والتنفيذية لمشاركة أحد أبطالنا فرحته بحفل زفافه تعبيرا عن سعادتهم وفخرهم بالبطل المقاتل وتقديرا لجميع مصابى الجيش والشرطة.

وفى نهاية الاحتفال قدم الجندى البطل "محمود الرمحى" خالص شكره وتقديره للوزير المحافظ ولجميع القيادات الأمنية والتنفيذية والدينية ولزملائه في القوات المسلحة الذين حضروا لمشاركته فرحته بالزفاف السعيد، مستعرضا بطولته وإصابته في معركة حق الشهيد، معبرا عن سعادته بتلك الإصابة التي أدت لبتر ساقيه ولكن أضافت له الكثير من القوة والعزيمة والإرادة إيمانا بدوره وواجبه في الدفاع عن تراب الوطن.

وقدم جميع القيادات الهدايا العينية والمادية للجندى المقاتل تضامنًا معه ومشاركة له في فرحته بالزفاف السعيد.