الخميس 24 سبتمبر 2020...7 صفر 1442 الجريدة الورقية

فلاحو بني عبيد بالدقهلية: بيوتنا اتخربت بسبب شركات الذرة الوهمية

محافظات IMG-20200912-WA0025
جانب من زراعة الذرة واستغاثات الفلاحين ببني عبيد

سالي نافع

تضرر فلاحو مركز بني عبيد بالدقهلية، والقرى التابعة له من ال 

اضافة اعلان
وقال شادي  نريد معرفة هوية هذه الشركات الخاصة  وكيف تحرر العقود من طرف واحد و أين المسئولين من الحكومة وإشراف الدولة من وزارة الزراعة ومركز بحوث التقاوي حيث تقوم هذه الركات بتحرير عقود من طرف واحد 


وطالب عبد الغني شادي بتعويض الفلاحين و لو بنسبة ربح صغيرة لأنه للأسف مصاريف الفدان الواحد تخطت  13.300 ألف جنيه من حرت للأرض 1000 للفدان وأنفار للزراعة 800 للفدان وأنفار لمسيح الفدان 280 والتقاوي 1250والكيماوى 2170 جنيه ورش مبيدات الزراعية 2000 وتشويش 1000 وتقطيع الدكر وتمليصة 400 جنيه للفدان وتمليص الفدان 950 جنيه  وتنظيف 250 جنيه للفدان  ونقل من الأرض 300 جنيه للنقله وتحميل وميزان 1000 إضافة الي أن ايجار الفدان 6000 جنيه وهذا إضافة إلي تعب الفلاح



وأضاف شادي أن الفلاح هو الوحيد في هذا الوطن من يدفع فواتير الفساد والظلم والاستبداد، فهو من يطبق عليه القانون دون غيره، وهو من يسلب منه حقه دون غيره، ومن تفرض عليه الضرائب دون غيره، ووقت توزيع وتقسيم ” التورته ” يصبح مكانه خاويا ولا وجود له في قائمة المنتفعين من الهبة.